Bismillahirrohmaanirrohiim

5808. HUKUM MENGUSAP WAJAH SETELAH BERDO'A

PERTANYAAN :

Bismillah, assalamualaikum, mohon masukan nya, perihal meme di bawah ini. [Annas Khoir].


JAWABAN :

Wa'alaikumussalam. Ya, sudah kami cek, kitab yang dimaksud sebagai sandaran meme di atas memang ada, kami dapat kitabnya yang berformat pdf :

فتاوى سلطان العلماء العز بن عبد السلام - دار المعرفة
- المؤلف: أبو محمد عز الدين عبدالعزيز بن عبدالسلام بن أبي القاسم السلمي الشافعي (578 - 660هـ)
- المحقق: عبدالرحمن بن عبدالفتاح
- الناشر: دار المعرفة - بيروت
- الطبعة: الأولى - 1406هـ/1986م


Adapun penulisnya adalah Shulthonul Ulama', AL Imam Izzuddin Bin Abdissalam, Ulama Madzhab Syafi'i, kurun Abad 5 H. Beliau adalah salah satu pembesar Madzhab Syafi'i abad ke 5 H. Yang jelas, jangan sekali-kali berburuk sangka kepada Mu'alif dan kitabnya, meskipun (entah benar atau tidak) beliau berfatwa dalam kitab Fatwanya tersebut, berbeda dengan Ulama' madzhab Syafi'i yang lain. 
Gelar Shulthanul Ulama', disematkan oleh Imam Ibnu Daqiq al Ied, dan diamini para Imam pembesar madzhab Syafi'i periode sesudahnya. Gelar ini tentunya tidak asal-asalan, karena memang luar biasanya kepribadian beliau yang 'alim 'alamah, zuhud, ahli tafsir, ahli hadits, ahli fiqih, seorang Imam Zahidan, tsiqat, yang banyak tahajut. Keterangan tentang beliau banyak dijumpai di kitab Tabaqat Syafi'iyah, juga kitab-kitab lain. 
Cuman catatan saja, buat para pengikut salafi wahabi, kalau mau menuqil qaul dari ulama' madzhab, terutama syafi'iyah, ikutilah mekanisme yang sudah ditetapkan oleh para Ulama' madzhab, jangan dapat satu qaul, lantas anda menyimpulkan kedudukan hukumnya, dan anda mengabaikan derajat qaul dalam madzhab. Sekali lagi kami ingatkan, memang pembuat meme dari salafi wahabi, tapi nukilan qaul adalah dari al 'alamah Syaikhul Islam, Shulthanul Ulama', Imam Izzuddin Bin Abdissalam, Ulama pembesar Madzhab Syafi'i pada jamannya.. (Abad 5 H), beliau lebih dahulu tahun kelahiran-nya dengan Imam An-Nawawi. Jadi dalam pembahasan hal ini, Bukan Fatwa-nya yang bermasalah, tetapi "yang mempertentangkan fatwa beliau dengan fatwa Ulama' Syafi'iyah", yang bermasalah. Padahal kalau mau, silahkan para pengikut salafi wahabi nukil dan ikuti juga fatwa beliau yang membagi Bid'ah menjadi lima, tidak menganggap semua bid'ah adalah sesat, jangan cuma fatwa beliau tentang mengusap wajah ini yang diikuti.
Sekali lagi, jangan berkomentar miring terhadap Kitab, dan juga beliau Imam Izzuddin Bin Abdissalam. Karena Ulama'2 Besar, sekelas Imam Ibnu Daqiq al Ied, Imam Jalaluddin As-Suyuthi, Imam AL Mubarakfauri, dll, sangat menghormat beliau.
Adapun pendapat yang mu'tamad di madzhab Syafi'iy adalah sunnah mengusap wajah setelah berdo'a, sebagaimana ternukil di beberapa kitab ibarot di bawah. Wallohu a'lam. [Utama Kunci Sabar, Moch. Showi, Iwan Mahrus Arema].

Ibarot :
هامش اعانة الطالبين ج٤ ص ٢٣٣
ان المعتمد فى المذهب للحكم والفتوى ما اتفق عليه الشيخان فما جزم به النووى فالرافعى فما رجحه الأكثر فالأعلم فالأورع (())

هامش بغية المسترشدين ص ٣-٤
ان الذى يفتى به كل من لا ترجيح عنده كلام الشيخين ابن حجر و م ر (())

قرة العين بفتاوى إسماعيل الزين ص ٤٥

الإكليل في استنباط التنزيل جلال الدين السيوطي
قوله تعالى: ادعوا ربكم تضرعا . قال سعيد بن جبير: يعني: مستكينا أخرجه ابن أبي حاتم ، واستدل على استحباب رفع الأيدي في الدعاء ومسح الوجه بهما بعده; لأن ذلك من التضرع

اعانة الطالبين
(فروع) يسن افتتاح الدعاء بالحمد لله والصلاة على النبي (ص)، والختم بهما وبآمين. وتأمين مأموم سمع دعاء الامام، وإن حفظ ذلك.
ورفع يديه الطاهرتين حذو منكبيه، ومسح الوجه بهما بعده. (قوله: ومسح الوجه بهما) أي وسن مسح الوجه بيديه، أي كفيه. وقوله: بعده أي الدعاء.

تحفة الأحوذي
حدثنا أبو موسى محمد بن المثنى وإبراهيم بن يعقوب وغير واحد قالوا حدثنا حماد بن عيسى الجهني عن حنظلة بن أبي سفيان الجمحي عن سالم بن عبد الله عن أبيه عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا رفع يديه في الدعاء لم يحطهما حتى يمسح بهما وجهه قال محمد بن المثنى في حديثه لم يردهما حتى يمسح بهما وجهه قال أبو عيسى هذا حديث غريب لا نعرفه إلا من حديث حماد بن عيسى وقد تفرد به وهو قليل الحديث وقد حدث عنه الناس وحنظلة بن أبي سفيان الجمحي ثقة وثقه يحيى بن سعيد القطان

الحاشية رقم: 1
قوله : ( أخبرنا حماد بن عيسى الجهني ) لقبه غريق الجحفة فإنه غرق بالجحفة سنة ثمان ومائتين . قال في التقريب : ضعيف ، وقال في الميزان : ضعفه أبو داود وأبو حاتم والدارقطني ولم يتركه . قوله : ( لم يحطهما ) أي لم يضعهما ( حتى يمسح بهما وجهه ) قال ابن الملك : وذلك على سبيل التفاؤل ، فكأن كفيه قد ملئتا من البركات السماوية والأنوار الإلهية ، وقال في السبل : وفي الحديث دليل على مشروعية مسح الوجه باليدين بعد الفراغ من الدعاء ، وقيل وكأن المناسبة أنه تعالى لما كان لا يردهما صفرا فكأن الرحمة أصابتهما فناسب إفاضة ذلك على الوجه الذي هو أشرف الأعضاء وأحقها بالتكريم انتهى .

 الغنية، شيخ عبد القادر الجيلاني
(فصل: والأدب في الدعاء) أن يمد يديه ويحمد الله تعالى ويصلي على النبي- صلى الله عليه وسلم- ثم يسأل الله حاجته، ولا ينظر إلى السماء في حال دعائه، وإذا فرغ مسح يديه على وجهه، لما روى عن النبي- صلى الله عليه وسلم- أنه قال: ((سلوا الله ببطون أكفكم)).


LINK ASAL :
www.fb.com/groups/piss.ktb/2396718000350994


.
Back To Top