Bismillahirrohmaanirrohiim

5447. HUKUM SEMBELIHAN NON MUSLIM

PERTANYAAN :

Assalaamua'laikum. Mohon maaf saya nanya boleh nggak, umat islam makan daging sembelihan orang non muslim ? Makasih wassalam. [Bakhrudin Mmu].

JAWABAN

Wa’alaikumussalaam warohmatullah. Hukum umat islam makan daging sembelihan orang non muslim diperinci :
1. Jika yang menyembelih itu orang non muslim yang kafir maka hukumnya haram
2. Jika yang menyembelih itu adalah non muslim yang ahli kitab maka hukumnya halal asal sesuai syarat syarat dan rukun yang ditetapkan dalam islam.

Adapun rukun penyembelihan itu ada 4 :
  1. Adanya penyembelihan Penyembelihan pada hewan yang mudah/gampang disembelih yaitu dengan memotong otot tempat jalannya makanan dan otot tempat jalannya nafas (HULQUM DAN MARI'), sedangkan pada hewan yang susah disembelih (seperti terjebur sumur, hewannya mengamuk karena gila.sapi liar dan semacamnya) maka cukup membunuh hewan tersebut di anggota tubuh mana saja
  2. Orang yang menyembelih Syarat orang yang menyembelih harus islam atau ahli kitab yang halal dinikah, dan jika khusus menanggapi hewan yang susah disembelih maka syaratnya ditambah 1 lagi yaitu orangnya harus bisa melihat alias tidak buta
  3. Hewan yang disembelih Yaitu harus hewan yang halal dimakan dan adanya hayat mustaqirroh
  4. Alat untuk menyembelih Alatnya harus tajam yang bisa untuk melukai dan tidak boleh pakai tulang dan kuku atau bisa memakai hewan atau burung yang terlatih untuk menyembelih hewan yang sukar/sulit untuk disembelih
Sedangkan hukum membaca basmalah maupun doa lain saat menyembelih hukumnya sunnah. Wallaahu A’lam. [Ust. Ghufron Bkl].

Referensi :

الياقوت النفيس ص ٤٢
أركان الذبح - بمعنى الانذباح - أربعة : ذبح ، و ذابح ، و ذبيح ، و آلة.
(١) الذبح : ١ - ذبح الحيوان المقدور عليه : قطع حلقومه و مريئه . ٢ - و ذبح غيره : قتله بأي محل ، و شرطه : القصد .
(٢) شرط الذابح : ١ - كونه مسلماً أو كتابياً تحل مناكحته . ٢ - و يزاد في غير المقدور عليه كونه بصيراً .
(٣) شرط الذبيح : كونه حيواناً مأكولاً فيه حياة مستقرة .
(٤) شرط الآلة : ١ - كونها محددة تجرح غير عظم و ظفر . ٢ - أو كونها في غير المقدور عليه جارحة سباع أو طير معلمة

مجموع شرح المهذب ج ٩ ص ٦٩
إحداها: الأفضل أن يكون المذكي مسلماً، ويشترط كونه مسلماً أو كتابياً فتحل ذبيحة الكتابي بالإجماع للآية الكريمة، وسواء فيه ما يستحله الكتابي وما لا يستحله وحقيقة الكتابي نبسطها في كتاب النكاح حيث ذكرها الأصحاب، ومختصره ما أشار إليه المصنف أنه إن كان يهودياً أو نصرانياً من العجم، أو ممن دخل في دينهم قبل النسخ والتبديل، حلت ذبيحته، وإن كان من نصارى العرب وهم تنوخ وبهراء وبنو تغلب أو غيرهم ممن شك في وقت دخولهم في دين أهل الكتاب لم تحل ذبائحهم، لما ذكره المصنف، ولا تحل ذبيحة المرتد ولا الوثنى ولا المجوسي لما ذكره المصنف، وهكذا حكم الزنديق وغيره من الكفار الذي ليس لهم كتاب.-الى أن قال-وقال أصحابنا: وكما تحرم ذبيحة المرتد والوثني والمجوسي وغيرهم ممن لا كتاب له يحرم صيده بكلب أو سهم، ويحرم ما شارك فيه مسلماً فلو أمرّ سكيناً على حلق، أو قطع هذا بعض الحلقوم وهذا بعضه، أو قتلاً صيدا بسهم أو كلب، لم يحل، ولو رميا سهمين أو أرسلا كلبين ـ فإن سبق سهم المسلم أو كلبه فقتل الصيد أو أنهاه إلى حركة المذبوح ـ حل كما لو ذبح مسلم شاة، ثم قدَّها المجوسي، وإن سبق ما أرسله المجوسي أو جرحاه معاً أو مرتباً، ولم يذفف واحد منهما فهلل بهما، أو لم يعلم أيهما كان؟ فهو حرام، لأن الأصل في الحيوان التحريم حتى تتحقق ذكاة مبيحة.


.

PALING DIMINATI

Back To Top