Bismillahirrohmaanirrohiim

5318. MUNAKAHAT : DUA BALITA MINUM SUSU HEWAN YANG SAMA

PERTANYAAN :

Assalamu ‘alaykum. Ada seorang pemuda A minum susu sapi, dan perempuan B minum susu sapi dari sapi yang sama, apakah di antara mereka berdua terjalin saudara sepersusuan? [Irvan Efendi].

JAWABAN :

Wa’alaikum salam. Tidak terjalin saudara sepersusuan. Hukum susuan secara bahasa adalah menghisap puting yakni meminum air susu puting. Secara syara' adalah sampainya air susu manusia yang hidup, masuk pada perutnya anak kecil manuisa dengan ketentuan yang khusus, yakni dengan 5 susuan dengan secara terpisah dan sampainya ke perut anak kecil. Pengecualian  dengan "manusia"  adalah hewan, maka apabila ada dua anak kecil menyusu pada  kambing umpamanya, maka TIDAK HARAM menikahkan pada keduanya karena tidak bisa ditetapkan dalam kata saudara sepersusuan di antara keduanya. Wallahu a’lam. [Mujawib : Ust.Ghufron Bkl, Ust. M Khariz AL-Battar]  @santrialit

- Hasyiyah Baajuri :

فصل فى احكام الرضاع بفتح الراء وكسرها وهو لغة اسم لمص الثدى وشرب لبنه وشرعا وصول لبن ادمى
مخصوصة لجوف ادمى مخصوص  اى وهو كونه خمس رضاعات متفرقات انفصالا ووصولا الى الجوف الطفل.
خرج بها البهيمة فلو اتضع صغيران من شاة مثلا لم تحرم مناكحتهما لعدم ثبوت الاخوة بينهما بالرضاع

- Raudhotuth Tholibin 3/267 :

الباب  الأول في أركانه وشروطه أما الأركان فثلاثة.: الأول المرضع وله ثلاثة شروط  الأول كونه إمرأة فلبن البهيمة لا يتعلق به تحريم فلو شربه صغيران لم يثبت  بينهما أخوة ولا يحرم لبن الرجل أيضاً على الصحيح وقال الكرابيسي يحرم  ولبن الخنثى لا يقتضي أنوثته على المذهب فلو ارتضعه صغير توقف في التحريم  فإن بان أنثى حرم وإلا فلا. الشرط الثاني كونها حية فلو ارتضع ميتة أو حلب  لبنها وهي ميتة لم يتعلق به تحريم كما لا تثبت حرمة المصاهرة بوطء  الميتة.ولو حلب لبن حية وأوجر الصبي بعد موتها حرم على الصحيح المنصوص.  الشرط الثالث كونها محتملة للولادة فلو ظهر لصغيرة دون تسع سنين لبن لم  يحرم وإن كانت بنت تسع وإن لم يحكم ببلوغها لأن احتمال البلوغ قائم والرضاع  كالنسب فكفى فيه الإحتمال. سواء كانت المرضعة مزوجة أم بكراً أم بخلافهما  وقيل لا يحرم لبن البكر والصحيح الأول ونص عليه في البويطي

- I’anatuth Tholibin :

وخرج  بالآدمية الرجل فلا تثبت حرمة بلبنه على الصحيح لأنه ليس معدا للتغذية،  فأشبه غيره من المائعات، لكن يكره له ولفرعه نكاح من ارتضعت بلبنه.
وخرج أيضا الخنثى المشكل والمذهب أنه يوقف الأمر فيه إلى البيان، فإن بان أنثى حرم لبنه وإلا فلا.
فلو مات قبله لم يثبت التحريم، فللذي ارتضع منه نكاح أم الخنثى ونحوها والبهيمة.
فلو ارتضع صغيران من شاة مثلا لم تحرم مناكحتهما والجنية بناء على عدم صحة مناكحتنا للجن.
أما على صحة ذلك فهم كالآدميين.
فلو أرضعت جنية صغيرا ثبت التحريم وإن لم تكن على صورة الآدمية أو كان ثديها في غير محله المعتاد

- Al Iqna’ :

 ثالثها  البهيمة فلو ارتضع صغيران من شاة مثلا لم يثبت بينهما أخوة فتحل مناكحتهما  لان الاخوة فرع الامومة فإذا لم يثبت الاصل لم يثبت الفرع.

LINK ASAL :

www.fb.com/groups/piss.ktb/1496961286993341/


.
Back To Top