PERTANYAAN :

Leni Antasari Leni

Asslamu alaikum
afwan mau nanya nich ?
Dalam kitab sering skali melihat kta"sahwun, golat, khoto',dan nisyan dri segi lugoh kya ny' ampir sma,
apakah dri segi ma'na maksudu juga sama ?  
 trima kasih atas jwabn nya ?

JAWABAN :

> Mas Hamzah

Wa alaikumus salaam warohmatulloh

prbedaan antara khoto' dan gholat :
yg namanya gholat adalah meletakkan sesuatu pada selain tempatnya dan bisa jadi hal itu benar menurut dia sendiri,
sedangkan khoto' adalah meletakkan sesuatu tidak pada tempatnya tetapi tdk tidak bisa benar dalam satu wajah selamanya.

gholat adalah lupa dari urutan dan ketetapan sesuatu,
sedangkan khoto' adalah lupa dari melakukan sesuatu atau meletakkan sesuatu tanpa sengaja tetapi karena tujuan lainnya.

perbedaan syahwun dan nisyan :
menurut fuqoha' ushuliyun dan ahli lughot syahwun dan nisyan tdk ada bedanya.

sedangkan menurut ahli hikmah bahwa syahwun adalah hilangnya bentuk dari pengetahuan yg di temukan tapi bentuk tsb masih tetap ada dalam ingatan,
sedangkan nisyan hilangnya bentuk dari keduanya jadi dia akan membutuhkan sebab baru utk menghasilkannya kembali,
dikatakan bahwa nisyan adalah tdk ingat kepada sesuatu yg sebelumnya di ingat,
sedangkan syahwun adalah lupa dari sesuatu yg sebelumnya di ingat atau sebelumnya tdk ada, jadi nisyan lebih khusus daripada syahwun.

nisyan hanya terjadi pada hak yg sebelumnya ada, syahwun bisa terjadi pada hal yg sebelumnya tdk ada, engkau bisa berkata :
" nasitu (aku lupa) pada apa yg telah ku ketahui "
tapi tdk bisa engkau berkata : " sahautu (aku lupa) dari hal yg telah ku ketahui "
engkau bisa berkata : " sahautu (aku lupa) dari sujud di dalam sholat " 
disitu sahwun sebagai gantinya sujud yg seleumnya tdk ada.

wallohu a'lam.

- kitab mu'jamul furuq abu al askari (1/390)

الفرق بين الخطأ والغلطأن الغلط هو وضع الشيء في غير موضعه، ويجوز أن يكون صواباً في نفسه، وأما الخطأ: لا يكون صواباً على وجه أبدًا، وقال بعضهم: الغلط: أن يسهى عن ترتيب الشيء وإحكامه، والخطأ: أن يسهى عن فعله أو أن يوقعه من غير قصد له ولكن لغيره.

- kitab mu'kamul furuq (1/359)

الفرق بين النسيان والسهو: أن النسيان إنما يكون عما كان، والسهو يكون عما لم يكن تقول نسيت ما عرفته ولا يقال سهوت عما عرفته وإنما تقول سهوت عن السجود في الصلاة فتجعل السهو بدلا عن السجود الذي لم يكن والسهو والمسهو عنه يتعاقبان، وفرق آخر أن الانسان إنما ينسى ما كان ذاكرا له، والسهو يكون عن ذكر وعن غيرذكر لانه خفاء المعنى بما يمتنع به إدراكه، وفرق آخر وهو أن الشئ الواحد محال أن يسهى عنه في وقت ولا يسهى عنه في وقت آخر وإنما يسهى في وقت آخر عن مثله ويجوز أن ينسى الشئ الواحد في وقت ويذكره في وقت آخر.

- kitab roddul mukhtar (1/165)

واختلف في الفرق بين السهو والنسيان ، ففي شرح التحرير لابن أمير حاج : ذهب الفقهاء والأصوليون وأهل اللغة إلى عدم الفرق . وفرق الحكماء بأن السهو زوال الصورة عن المدركة مع بقائها في الحافظة ، والنسيان زوالها عنهما معا ، فيحتاج في حصولها إلى سبب جديد . وقيل النسيان عدم ذكر ما كان مذكورا . والسهو غفلة عما كان مذكورا أو ما لم يكن ، فالنسيان أخص منه مطلقا . ا هـ

> Ghufron Bkl


فقد جاء في حاشية العدوي على الخرشي تعريف الغلط : بأنه تصور الشيء على خلاف ما هو عليه ( 1 ) . وقريب من هذا التعريف ما قاله الليث : إنه أي الغلط كل شيء يعيا الإنسان عن جهة صوابه من غير تعمد ( 2 ) . وهذا هو معنى الخطأ بعينه . وذكر بعض المالكية : فرقا بين الخطأ والغلط وهو أن متعلق الخطأ الجنان ، ومتعلق الغلط اللسان ( 3 ) . ولكنهم قالوا يأتي الغلط بمعنى الخطأ ويأخذ حكمه . قال الدسوقي في حاشيته : في الحنث بالغلط أي : اللساني نظر ، والصواب عدم الحنث فيه ، وما وقع في كلامهم من الحنث بالغلط ، فالمراد به الغلط الجنائي الذي هو الخطأ ، كحلفه أن لا يكلم زيدا ، فكلمه معتقدا أنه عمرو ، وكحلفه لا أذكر فلانا فذكره ، لظنه أنه غير الاسم المحلوف عليه ( 4 ) . وفرق أبو هلال العسكري بين الخطأ والغلط فقال : إن الغلط هو وضع الشيء في غير موضعه ، ويجوز أن يكون صوابا في نفسه ، والخطأ لا يكون صوابا على وجه

ثم قال : وقال بعضهم : الغلط أن يسهى ترتيب الشيء وأحكامه ، والخطأ أن يسهى عن فعله ، أو أن يوقعه من غير قصد له ولكن لغيره ( 1 ) . وهذا البحث يشمل مصطلحي ( خطأ ، وغلط ) باعتبارهما يردان على معنى واحد كما هو اصطلاح جمهور الفقهاء فإنهم يعبرون عما يجري على اللسان من غير قصد بلفظ الخطأ ، كما في بيع المخطئ وطلاقه . والمالكية يعبرون عما يتعلق بالاعتقاد بلفظة الغلط ، كما في الغلط في المبيع ، وتأتي تعبيراتهم مختلفة أحيانا ، فمنهم من يعبر بلفظة الخطأ ، ومنهم من يعبر عن ذات المسألة بلفظة الغلط ، كما في الحج والوقوف بعرفة ، وفي كثير من المسائل كمسائل الشهادة والرجوع عنها . 

الألفاظ ذات الصلة : أ - النسيان والسهو والغفلة والذهول : 4 - هذه الألفاظ متقاربة في المعنى عند الفقهاء والأصوليين . فقد نقل ابن عابدين عن شرح التحرير اتفاقهم على عدم الفرق بين السهو والنسيان . وقال ابن نجيم : المعتمد أنهما مترادفان ( 2 ) . 

وصرح البيجوري بأن السهو مرادف للغفلة ، وأما الذهول فمن العلماء من جعله مساويا للغفلة ، ومنهم من جعله أعم منها ، ومنهم من جعله أخص ، وجميع هذه الألفاظ ترجع إلى عيوب في الإرادة لمن فاتها العلم ، وما كان منافيا للعلم كان منافيا للإرادة ، وصلتها بالخطأ أنها أسباب تؤدي إليه والخطأ ينتج عنها ( 1 )

://www.mojtamai.com/.../book18/home/2/78-c5/35711----11907

Wallohu a'lam bis showab

LINK DISKUSI:
https://www.facebook.com/notes/pustaka-ilmu-sunni-salafiyah-ktb-piss-ktb/4517-lain-lain-pebedaan-syahwun-gholath-khoto-dan-nisyan/1079332252089582?hc_location=ufi
 
Top