PERTANYAAN :

Faizin Swinden
Assalamu 'alaikum.... Tangklet min, apakah ketika kita menabung untuk kurban disebut nadzar ? Sekalian ibarotnya min...

JAWABAN :

> Rampak Naung
Wa'alaikum salam,  menabung untuk kurban bukan termasuk nadzar berqurban, karena tidak ada ta'yin (hewannya belum ada) dan tidak ada perkataan nadzar. 
Kalau ternyata ada ta'yin imam al bukin dan muro'i berfatwa perkataan seseorang ( ini adalah kurban ) tidak termasuk nadzar.

وقد افتى البلقيني والمراعي بأنها لاتصير منذورة بقوله هذه اضحيتي باضافتها اليه # بغية المسترشدين 548

Sebagai perbandingan, berikut hasil musyawaroh pp mus sarang untuk kasus yang mirip :

Kejelasan Nadzar Qurban Yang Diucapkan Masyarakat

Kesenjangan antara cita dan realita sering terjadi di kehidupan sosial masyarakat, tak jarang masyarakat awam mendapati kerisauan dikala harapanya tidak sealur dengan tadwin Syari’at. Semisal kasus Cak Wahid dan Cak Machmud yang berangkat dari dialog sederhana.
Cak Wahid                     : Cak Machmud..! kamu mau kemana ?
Cak Machmud                : Mau ke pasar !
Cak Wahid                     : Beli apa ?
Cak Machmud                : Membeli sapi,
Cak Wahid                     : Buat apa ?
Cak machmud                : Aku ingin berqurban ! 
Menurut hemat ulama’ di daerahnya, ungkapan Cak Machmud tersebut termasuk Udlhiyyah Nadzar Hukman, dengan bertendensi pada :

(قوله ولا تجب الأضحية إلا بالنذر) أي حقيقة أو حكما. فالأول كقوله "لله علي أن أضحي بهذه"، والثاني كقوله "جعلت هذه أضحية" – إلى أن قال – فما يقع من العوام عند سؤالهم عما يريدون التضحية به من قولهم "هذه أضحية" تصير به واجبة ويحرم الأكل منها. ولا يقبل قولهم أردنا التطوع بها خلافا لبعضهم. اهـ البيجوري على ابن قاسم.

Sedang Cak Machmud sama sekali tidak niat Nadzar. 

Pertanyaan :
a. Benarkah ungkapan Cak Machmud tersebut tergolong Udlhiyyah Nadzar Hukmi ?

Jawaban :
Tidak tergolong Nadzar Udlhiyah Hukmi, karena barang yang dinadzari belum ada (غير المعين).

Referensi :
1.Mauhibah Dzil Fadll, juz. 4, hal. 678-680.
2.Asna Al Matholib, juz. 6, hal. 460. 


:   موهبة ذي الفضل مع هامشه للشيخ مخفوظ الترمسي – ( 4/678-680 ) ما نصه : 
( لا تجب ) الأضحية ( إلا بالنذر ) كللّه علي أو علي أن أضحي ( وبقوله هذه أضحية أو جعلتها أضحية ) لزوال ملكه عنها بذلك . ( قوله بذلك ) أي بالنذر وبالتعيين المذكورين كما لو نذر التصدق بمال بعينه خلافا لمن نزع فيه.

:  أسنى المطالب شرح روض الطالب لشيخ الإسلام زكريا بن محمد بن زكريا الأنصاري - (6 / 460(ما نصه : 
( وتجب بالنذر ) كسائر القرب وكذا بقوله جعلت هذه أضحية كما سيأتي ( فإن قال : لله علي إن اشتريت شاة أن أجعلها أضحية واشترى ) شاة ( لزمه أن يجعلها ) أضحية وفاء عما التزمه في ذمته هذا إن قصد الشكر على حصول الملك فإن قصد الامتناع فنذر لجاج وسيأتي ( فإن عينها ) فقال إن اشتريت هذه الشاة فعلي أن أجعلها أضحية ( ففي لزوم جعلها ) أضحية ( وجهان ) أحدهما لا قال في المجموع ، وهو أقيس تغليبا لحكم التعيين وقد أوجبها قبل الملك فيلغو كما لو علق به طلاقا أو عتقا والثاني نعم تغليبا للنذر ( ولا تصير ) البدنة أو الشاة في هذه وفيما لو اشتراها بنية الأضحية ( أضحية بنفس الشراء ، ولا بالنية ) ؛ لأن إزالة الملك على سبيل القربة لا تحصل بذلك كما لو اشترى عبدا بنية الوقف أو العتق .

b. Apakah perkataan yang menyebabkan Nadzar Udlhiyyah Hukman harus disertai niat?

Jawaban Khilaf :
- Menurut Imam Bulqini dan Maroghy wajib niat jika ingin menjadi nadzar.
- Sedang menurut Imam Ibnu Hajar dalam kitab Tuhfah tidak wajib.

Referensi :
1.Bughyah Al Mustarsyidin, juz. 1, hal. 548.
2.Hasyiyah al Jamal, juz. 22, hal, 162.
3.Hasyiyah Al Baijuri, juz. 2, hal. 296. 


:   بغية المسترشدين للحبيب عبد الرحمن بن محمد بن حسين بن عمر باعلوي - (1 / 548) ما نصه : 
)مسألة : ب) : ظاهر كلامهم أن من قال : هذه أضحية أو هي أضحية أو هدي تعينت وزال ملكه عنها ، ولا يتصرف إلا بذبحها في الوقت وتفرقتها ، ولا عبرة بنيته خلاف ذلك لأنه صريح ، قال الأذرعي : كلامهم ظاهر في أنه إنشاء وهو بالإقرار أشبه ، واستحسنه في القلائد قال : ومنه يؤخذ أنه إن أراد أني أريد التضحية بها تطوعاً كما هو عرف الناس المطرد فيما يأخذونه لذلك حمل على ما أراد ، وقد أفتى البلقيني والمراغي بأنها لا تصير منذورة بقوله : هذه أضحيتي بإضافتها إليه ، ومثله : هذه عقيقة فلان ، واستشكل ذلك في التحفة ثم ردّه ، والقلب إلى ما قاله الأذرعي أميل.

:   حاشية الجمل للشيخ سليمان بن عمر س- (22 / 162) ما نصه :
وعبارة شرح م ر في تقرير الفرق بين صيغة الجعل وصيغة النذر نصها : وفارقت المنذورة الآتية بأن صيغة الجعل لجريان الخلاف في أصل اللزوم بها أحط من النذر فاحتاجت لتقويتها وهي النية عند الذبح نعم لو اقترنت بالجعل كفت عنها عند الذبح كما اكتفى باقترانها بإفراز أو تعيين ما يضحي به في مندوبة أو واجبة معينة عن نذر في ذمته قياسا على الاكتفاء بها عند الإفراز في الزكاة وبعده وقبل الدفع انتهت ( قوله فلا يشترط له نية ) أي لأن التعيين بالنذر أقوى من التعيين بالجعل ا هـ ح ل.

:   حاشية البيجوري على ابن قاسم للشيخ إبراهيم الباجوري – (2/296) ما نصه :
(قوله ولا تجب الأضحية إلا بالنذر) أي حقيقة أو حكما . فالأول كقوله "لله علي أن أضحي بهذه" والثاني كقوله جعلت هذه أضحية إلى أن قال فما يقع من العوام عند سؤالهم عما يريد التضحية به من قولهم " هذه أضحية " تصير به واجبة ويحرم الأكل منها. ولا يقبل قولهم أردنا التطوع بها خلافا لبعضهم وقال الشبراملسي لا يبعد إغتفار ذلك للعوام وهو قريب لكن ضعفه مشايخنا فالجواب المخلص من ذلك أن يقول المسؤول نريد أن نذبحها يوم العيد .....ولا يشترط في المعينة إبتداء بالنذر نية بخلاف المتطوع بها والواجبة بالفعل أو بالتعيين عما في الذمة فيشترط لها نية عتد الذبح أو عند التعيين لما يضحي به كالنية في الزكاة.

Sumber  :
LINK ASAL :
 
Top