1359. HUKUM KEHARAMAN BEKICOT - Pustaka Ilmu Sunni Salafiyah - KTB (PISS-KTB)

1359. HUKUM KEHARAMAN BEKICOT

Sabtu, 31 Maret 20121komentar


PERTANYAAN :

Nadif Abu Salwa
assalamu 'alaikum.
permisi...mau ikutan tanya...gimana hukumnya bekicot.??

JAWABAN :

>> Mbah Jenggot II
Kitab Hayatu al-Hayawan al-Kubra juz 1 halaman 237:

(الْحَلَرُوْنَ)... (وَحُكْمُهُ) التَّحْرِيْمُ لاِسْتِخْبَاثِهِ. وَقَدْ الَّرافِعِى فِى السَّرَطَانِ اِنَّهُ يَحْرُمُ لِمَا فِيْهِ مِنَ الضَّرَرِ وَلاَنَّهُ دَاخِلٌ فِى عُمُوْمِ تَحْرِيْمِ الصَّدَفِ.

(bekicot) … (dan hukumnya) di haramkan karena menjijikkan. Ar Rafii sungguh telah berkata dalam masalah kepiting: Sesungguhnya bekicot itu haram karena di dalammnya terdapat kemudaratan, dan karena bekicot itu masuk dalam ke umuman dari keharaman rumah kerang.

Dalam kitab Al-um juz II hal 264 Imam Al-muthalibi Asy-syafi'i berkata:

(قال الشافعي) رحمه الله تعالى أصل ما يحل أكله من البهائم والدواب والطير شيئان، ثم يتفرقان فيكون منها شئ محرم نصا في سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم وشئ محرم في جملة كتاب الله عز وجل خارج من الطيبات ومن بهيمة الانعام فإن الله عزوجل يقول " أحلت لكم بهيمة الانعام " ويقول " أحل لكم الطيبات " فإن ذهب ذاهب إلى أن الله عزوجل يقول " قل لا أجد فيما أوحى إلى محرما على طاعم يطعمه " فأهل التفسير أو من سمعت منه منهم يقول في قول الله عزوجل " قل لا أجد فيما أوحى إلى محرما " يعنى مما كنتم تأكلون فإن العرب كانت تحرم أشياء على أنها من الخبائث وتحل أشياء على أنها من الطيبات فأحلت لهم الطيبات عندهم إلا ما استثنى منها وحرمت عليهم الخبائث عندهم قال الله عزوجل " ويحرم عليهم الخبائث "

Dalam kitab Mukhtashar Al-muzanni juz I hal 285 dijelaskan:

فانظر ما ليس فيه نص تحريم ولا تحليل فإن كانت العرب تأكله فهو داخل في جملة الحلال والطيبات عندهم لانهم كانوا يحللون ما يستطيبون وما لم يكونوا يأكلونه باستقذاره فهو داخل في معنى الخبائث …

Dalam kitab Qawaidul Fiqhi, hal 273, Al-allamah Muhammad 'Amim Al-ihsan Al-burkuti menjelaskan pengertian Al-khabaits:

.الخبائث ما كانت العرب تستقذره ولا تأكله مثل الأفاعي و العقارب والأبرص والخنافس والفأر وغيرها مفرده الخبيث وهو النجس والرديء المستكره قال الراغب ويحرم عليهم الخبائث أي ما لا يوافق النفس من المحظورات...

Dalam kitab Fathul Bari juz IX hal 518, Imam Al-hafidz Ibn Hajar Al-asqalani menjelaskan dengan mengutip penjelasan Imam Asy-syafi'I ra:

وقد جعلها الشافعي أصلا في تحريم ما تستخبثه العرب مما لم يرد فيه نص بشرط سيأتي بيانه....

Dalam kitab Iqna' Juz II hal 582 dijelaskan:

وكل حيوان لا نص فيه من كتاب أو سنة أو إجماع لا خاص ولا عام بتحريم ولا تحليل ولا ورد فيه أمر بقتله ولا بعدمه استطابته العرب وهم أهل يسار أي ثروة وخصب وأهل طباع سليمة سواء كانوا سكان بلاد أو قرى في حال رفاهية فهو حلال إلا ما أي حيوان ورد الشرع بتحريمه كما سيأتي فلا يرجع فيه لاستطابتهم وكل حيوان استخبثته العرب أي عدوه خبيثا فهو حرام إلا ما أي حيوان ورد الشرع بإباحته كما سيأتي فلا يكون حراما لأن الله تعالى أناط الحل بالطيب والتحريم بالخبيث...

Dalam kitab Al-majmu' syarhul Muhadz-dzab juz IX hal 25 dijelaskan:

قال المصنف رحمه الله (وما سوى ذلك من الدواب والطيور ينظر فيه فان كان مما يستطيبه العرب حل أكله وان كان مما لا يستطيبه العرب لم يحل أكله لقوله عزوجل (ويحل لهم الطيبات ويحرم عليهم الخبائث) ويرجع في ذلك إلى العرب من أهل الريف والقرى وذوى اليسار والغني دون الاجلاف من أهل البادية والفقراء وأهل الضرورة فان استطاب قوم شيئا واستخبثه قوم رجع إلى ما عليه الاكثر فان اتفق في بلاد العجم ما لا يعرفه العرب نظر إلى ما يشبهه فان كان حلالا حل وإن كان حراما حرم وإن لم يكن له شبيه فيما يحل ولا فيما يحرم ففيه وجهان....

Dalam tafsir Fathul Qadir, juz II hal 42 Imam Al-hafidz Asy-syaukani menjelaskan:

وفي الخبائث ثلاثة أقوال . أحدها : أنها الحرام ، والمعنى : ويحرِّم عليهم الحرام . والثاني : أنها ما كانت العرب تستخبثه ولا تأكله ، كالحيات ، والحشرات . والثالث : ما كانوا يستحلُّونه من الميتة ، والدم ، ولحم الخنزير .

>> Ayda Az-zahra intinya pripun...? (sebelum di bungkus..tolong kasih kesimpulan)

>> Ghufron Bkl 
kesimpulany stiap hewan yg tdk ad dalil yg mengharamkn dan menghalalkn dan d pandang baik oleh orang arab mka hkumy halal.

Link Diskusi >>
Share this article :

Postingan Populer

 
Didukung Oleh : PISS-KTB Group | PISS FANS PAGE
Boleh diCopy © 2010 asal tetap mencantumkan URL artikel.
Grup Tanya Jawab dan Diskusi Keislaman
Ahlus Sunnah Wal Jama'ah Indonesia Raya