Bismillahirrohmaanirrohiim

6160. Keutamaan menulis sholawat dalam kitab

PERTANYAAN :


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
Mohon pencerahannya para kiayi. adakah hadist atau ibaroh dari kitab yang menerangkan bahwa seseorang yang menulis lafadhz sholawat dgn tinta misalnya (di kitab yang dipelajari atau di buku tulis misalnya atau di tempat lain) maka orang tersebut akan mendapat kebaikan (dido'akan oleh Malaikat) sampai atau selama tulisan tersebut masih ada dan belum hilang atau luntur, karena dulu saya dengar keterangan seperti itu namun belum menemukan referensi autentiknya sampai sekarang.terima kasih dan sangat saya tunggu jawabannya. [Ahmad Wahid].

JAWABAN :

Wa'alaikumussalam warohmatullahi wabarokatuh. Memang ada keterangan seperti itu dari ulama' dan juga ada haditsnya, walaupun haditsnya lemah tapi bukan palsu sebagaimana penyebutan Ibnu Jauzy, karena hadits tentang menulis sholawat pada kitab banyak jalur periwayatannya. 
Dan tidak ragu lagi sesungguhnya Nabi SAW itu perantara yang agung bagi kita dalam setiap ni'mat, bahkan Nabi Muhammad itu asal adanya bagi setiap mahkluk seperti firman Alloh yang memiliki keagungan: Kalau tidak ada kamu maka Aku tidak menciptakan semesta, dan kamu ketahui sesungguhnya datang dalam keutamaan baca sholawat kepada Nabi SAW hadist yang banyak, sabda Nabi SAW: siapa yang membaca sholawat padaku dalam kitab maka tidak berhenti malaikat memintakan ampunan pada orang itu selama masih ada namaku tertulis dalam kitab tersebut.
Wallohu a'lam. [Nur Hamzah, Muchcin Chafifi, Saroji Alamsyah, Haromain Nain, Al Qautsar].

Ibarot :
- Kitab tadribur rowi (1/503-504) :

( وينبغي أن يحافظ على كتابة الصلاة والتسليم على رسول الله صلى الله عليه وسلم )
كلما ذكر ( ولا يسأم من تكراره ) ، فإن ذلك من أكثر الفوائد التي يتعجلها طالب الحديث ، ( ومن أغفله حرم حظا عظيما ) فقد قيل في قوله صلى الله عليه وسلم : " إن أولى الناس بي يوم القيامة أكثرهم علي صلاة " صححه ابن حبان : إنهم أهل الحديث ، لكثرة ما يتكرر ذكره في الرواية فيصلون عليه ، وقد أوردوا في ذلك حديث : من صلى علي في كتاب لم تزل الملائكة تستغفر له ما دام اسمي في ذلك الكتاب ، وهذا الحديث وإن كان ضعيفا فهو مما يحسن إيراده في هذا المعنى ، ولا يلتفت إلى ذكر ابن الجوزي له في الموضوعات ،
فإن له طرقا تخرجه عن الوضع ، وتقتضي أن له أصلا في الجملة ، فأخرجه الطبراني من حديث أبي هريرة وأبو الشيخ الأصبهاني والديلمي من طريق أخرى عنه ، وابن عدي من حديث أبي بكر الصديق ، والأصبهاني في ترغيبه من حديث ابن عباس وأبو نعيم في " تاريخ أصبهان " من حديث عائشة .

- Kitab I'anathutholibin :

ﻭﻻ ﺷﻚ ﺑﺄﻧﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺍﻟﻮﺍﺳﻄﺔ ﺍﻟﻌﻈﻤﻰ ﻟﻨﺎ ﻓﻲ ﻛﻞ ﻧﻌﻤﺔ ﺑﻞ ﻫﻮ ﺃﺻﻞ ﺍﻹﻳﺠﺎﺩ ﻟﻜﻞ ﻣﺨﻠﻮﻕ ﻛﻤﺎ ﻗﺎﻝ ﺫﻭ ﺍﻟﻌﺰﺓ ﻭﺍﻟﺠﻼﻝ ﻟﻮﻻﻙ ﻟﻮﻻﻙ ﻟﻤﺎ ﺧﻠﻘﺖ ﺍﻷﻓﻼﻙ ﻭﺍﻋﻠﻢ ﺃﻧﻪ ﺟﺎﺀ ﻓﻲ ﻓﻀﻞ ﺍﻟﺼﻼﺓ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻨﺒﻲ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﺃﺣﺎﺩﻳﺚ ﻛﺜﻴﺮﺓ ﻣﻨﻬﺎ ﻗﻮﻟﻪ ﺻﻠﻰ ﺍﻟﻠﻪ ﻋﻠﻴﻪ ﻭﺳﻠﻢ ﻣﻦ ﺻﻠﻰ ﻋﻠﻲ ﻓﻲ ﻛﺘﺎﺏ ﻟﻢ ﺗﺰﻝ ﺍﻟﻤﻼﺋﻜﺔ ﺗﺴﺘﻐﻔﺮ ﻟﻪ ﻣﺎ ﺩﺍﻡ ﺍﺳﻤﻲ ﻓﻲ ﺫﻟﻚ ﺍﻟﻜﺘﺎﺏ

- KASIFATUSSAJA :

و بقوله صلى الله عليه و سلم من صلى على في كتاب لم تزل الملاءكة تصلى عليه ما دام اسمي في ذلك الكتاب 

- Khasyiyah Bajuriy :

حاشية الباجوري على شرح الشنشوري ص ١٧
و لقوله صلى الله عليه و سلم من صلى على في كتاب لم تزل الملائكة تصلى عليه ما دام اسمي في ذلك الكتاب
-
(وقوله ولقوله صلى الله عليه وسلم ) عطف على قوله لقوله تعالى (وقوله من صلى علي في كتاب ) اي من كتب الصلاة علي وتلفظ بها في كتاب فهذا الثواب المخصوص لا يكون إلا لمن جمع بين الكتابة والتلفظ وإن كان المقتصر على أحدهما يحصل له أجر

- Kifayatul Atqiya' hal 6 :

( ثم الصلاة على الرسول المصطفى # والآل مع صحب و تباع ولا ) بعد أن أتى بالحمدلة ثلث بالصلاة على النبي صلى الله عليه وسلم امتثالا لأمر الله تعالى بها حيث قال يأيها الذين آمنوا صلوا الآية و لقوله صلى الله عليه وسلم من صلى علي في كتاب لم تزل الملائكة تستغفر له ما دام إسمي في ذلك الكتاب

LINK ASAL :
https://www.facebook.com/groups/piss.ktb/posts/1839300616092738/


.
Back To Top