Bismillahirrohmaanirrohiim

6086. WAJIB MANDI BESAR BILA DUBUR KEMASUKAN APA ?

PERTANYAAN :


Assalamu'alaikum. Ma'af apakah saat buang angin dalam air wajib mandi ? Karena airnya masuk ke lubang dubur/anus (ma'af), kalau tidak wajib mandi, tapi kenapa orang yang disodomi wajib mandi? 
Padahal sama-sama masuk ke lubang dubur / anus. Benda apa saja yang masuk ke lubang dubur/anus yang bisa mewajibkan mandi? Ma'af pertanyaannya jorok, tapi ini sangat penting untuk pengetahuan ilmu agama saya. Tolong para mu'alim untuk berbagi ilmunya. [Rina Ernia Astury].

JAWABAN :

Wa'alaikum  salam. Sebenarnya sudah jelas bahwa Perkara yang menyebabkan kewajiban mandi itu sebanyak ada enam perkara, dua perkara berlaku bagi kaum wanita dan berlaku pula bagi kaum lelaki, ialah sebagai berikut:
1. Mandi jenabat, sebab bersetubuh, walaupun tidak keluar mani, atau keluar mani, walaupun tidak bersetubuh.
2. Kewajiban mandi disebabkan meninggal dunia, kecuali mati syahid, yaitu mati di medan pertempuran berperang melawan kafir harbi, dan mati karena uzur. Seperti mati terbakar dan sejenisnya.
Dan yang tiga perkara berlaku hanya untuk kaum wanita yaitu sebagai berikut:
3. Sebab mengeluarkan darah haid
4. Sebab mengeluarkan darah nifas
5. Sebab melahirkan anak, meskipun masih berupa segumpal darah, atau segumpal daging, yakni belum membentuk rupa manusia (Fathul Qaribul Mujib: 6, Husnul Mathalib: 67 dan Kasyifatus Saja: 24).

Adapun tentang memasukkan Dulkolak (merek obat) ke dalam dubur, mewajibkan mandi atau tidak, maka Jawabannya Tidak. Kecuali memasukkan dulkolak, atau air dari kran / selang, atau benda keras lain yang bukan hasyafah, atau bukan potongan dzakar, dan beristimna dengan benda tersebut, hingga keluar air mani, maka yang mewajibkan mandi janabahnya adalah keluarnya mani, bukan memasukkan benda-benda tersebut ke dalam farji/dubur.

Lamsud dubur, menyentuh dubur, mewajibkan wudhu. Ini yang jadi pembahasan ulama'. Kecuali jika menyentuh dubur, hingga keluar mani, maka, yang mewajibkan mandi besar adalah keluarnya mani, bukan lamsud duburnya. Wallohua'lam. [Diana Perwita, Misbahul Rabbit's Mira, Aviva Arifin].

Referensi :

(التقاء الختانين): أيختان الرجل، وختان المرأة. ويراد بالتقائهما: تغييب حشفة الرجل في فرج، قبلا كان أودبرا. وإن لم ينزل
عن بُسرَةَ بنتِ صَفوانَ رَضِيَ اللهُ عنها، أنَّها سمعتْ رسولَ الله صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يقولُ: ((مَن مسَّ ذَكَره فليتوضَّأْ
رواه أبو داود (181)، والترمذي (83)، والنسائي (163)، وابن ماجه (479)، وأحمد (6/406) (27334)، ومالك في ((الموطأ)) (2/57) (127). قال الشافعيُّ في ((الأم)) (8/517): معروف. وصحَّحه يحيى بن معين، والإمام أحمد كما في ((الاستذكار)) لابن عبدِ البَرِّ (1/288)، وقال البخاري- كما في ((المحرر)) لمحمد ابن عبدالهادي (60)-: أصحُّ شيءٍ في هذا الباب حديثُ بُسرة. وقال الترمذيُّ: حسن صحيح. وصحَّحه الدارقطنيُّ في ((السنن)) (1/350)، وابن عبدِ البَرِّ في ((التمهيد)) (17/183)، وابن الملقن في ((البدر المنير)) (2/451).

المجموع - محيى الدين النووي - ج ٢ - الصفحة ٣٤
قال المصنف رحمه الله * [وأما مس الفرج فإنه إن كان ببطن الكف نقض الوضوء لما روت بسرة بنت صفوان رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (إذا مس أحدكم ذكره فليتوضأ) وروت عائشة رضي الله عنها ان النبي صلى الله عليه وسلم قال (ويل للذين يمسون فروجهم ثم يصلون ولا يتوضؤن) قالت بأبي وأمي هذا للرجال أفرأيت النساء فقال (إذا مست إحداكن فرجها فلتتوضأ) وإن كان بظهر الكف لم ينتقض لما روى أبو هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (إذا أفضى أحدكم بيده إلى ذكره ليس بينهما شئ فليتوضأ وضوءه للصلاة) والافضاء لا يكون الا ببطن الكف ولان ظهر الكف ليس بآلة لمسه فهو كما لو أولج الذكر في غير الفرج وان مس بما بين الأصابع ففيه وجهان المذهب انه لا ينتقض لأنه ليس بباطن الكف: والثاني ينتقض لان خلقته خلقة الباطن وان مس حلقة الدبر انتقض وضوءه

الموسوعة الفقهية (31/195) :
" اتّفق الفقهاء على أنّ خروج المنيّ من موجبات الغسل ، بل نقل النّوويّ الإجماع على ذلك ، ولا فرق في ذلك بين الرّجل والمرأة في النّوم أو اليقظة ، والأصل في ذلك حديث أبي سعيد الخدريّ رضي الله تعالى عنه أنّ النّبيّ صلى الله عليه وسلم قال : ( إنّما الماء من الماء ) رواه مسلم (343) ، ومعناه - كما حكاه النّوويّ - يجب الغسل بالماء من إنزال الماء الدّافق وهو المنيّ " انتهى

المجموع - محيى الدين النووي - ج ٢ - الصفحة ١٣٢
أما إيلاج الحشفة فيوجب الغسل بلا خلاف عندنا والمراد بايلاجها ادخالها بكمالها في فرج حيوان آدمي أو غيره قبله أو دبره ذكر أو أنثى حي أو ميت صغير أو كبير فيجب الغسل في كل ذلك والله أعلم

LINK ASAL :


.
Back To Top