Bismillahirrohmaanirrohiim

5905. Apa Perbedaan Makna Antara Allahummaghfirli dan Astaghfirulloh ?

PERTAANYAAN :


Assalamualaikum. Maaf, mau tanya : Apa perbedaan makna استغفر الله dengan اللهم اغفرلي
[Tulus Zul Ahmad].

JAWABAN :

Wa'alaikumussalam. Makna keduanya sama saja hanya beda kalimat :
استغفر الله العظيم
Saya memohon ampunan pada Allah yang maaha Agung. 
اللهم اغفرلي
Ya Allah ampunilah aku.
Sebagian Ulama' memang ada yang membedakan antara Astaghfirulloh dengan Allahummaghfirli, misalnya Ar robi' bin Khoitsam -rodliyallohu anhu- yang lebih mengunggulkan Allahummaghfirli daripada Astaghfiruka wa atuubu ilaika, namun pendapat ini lemah.
Wallohu a'lam. [Nur Hamzah, Anake Garwane Pake].

Referensi :

- kitab Al I'lam bifawaid umdatil ahkam (3/505) :

فائدة رجح بعضهم قول القائل اللهم اغفر لي على قوله أستغفرك وأتوب إليك
لأنه إذا قال ذلك ولم يكن متصفاً به كان كاذباً وهو ضعيف في هذا الموضع وأمثاله، بل الأولى امتثال الأمر الوارد فى ذلك .

- kitab adzkar nawawi (505) :

عن الرَّبيع بن خُثَيْم -رضي الله تعالى عنهُ- قال: لا يقُل أحدُكم: استغفرُ الله وأتوبُ إليه, فيكونُ ذنباً وكذباً إن لم يفعل، بل يقولُ: اللَّهُمَّ اغْفِرْ لي وتُب عليّ.
وهذا الذي قالهُ من قولهِ: اللَّهمّ اغفر لي وتب عليّ؛ حسنٌ. وأما كراهتهُ أستغفرُ الله، وتسميته كذباً؛ فلا نُوافق عليه؛ لأن معنى أستغفرُ الله: أطلبُ مغفرتهُ، وليس في هذا كذبٌ، ويكفي في ردّه حديثٌ ابن مسعودٍ المذكورُ قبله

إحياء علوم الدين ج ١ ص ٣١٣
وقال الربيع بن خيثم رحمه الله لا يقولن أحدكم أستغفر الله وأتوب إليه فيكون ذنباً وكذباً إن لم يفعل ولكن ليقل اللهم اغفر لي وتب علي

تفسير الرازي ج ١ ص ٩٥
الْمَسْأَلَةُ الثَّانِيَةُ: قَوْلُهُ: (أَعُوذُ بِاللَّهِ) لَفْظُهُ الْخَبَرُ وَمَعْنَاهُ الدُّعَاءُ، وَالتَّقْدِيرُ: اللَّهُمَّ أَعِذْنِي. أَلَا تَرَى أَنَّهُ قَالَ:
وَإِنِّي أُعِيذُها بِكَ وَذُرِّيَّتَها مِنَ الشَّيْطانِ الرَّجِيمِ [آلِ عِمْرَانَ: ٣٦] كَقَوْلِهِ: «أَسْتَغْفِرُ اللَّهَ» أَيِ اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي،
Fokus:
«أَسْتَغْفِرُ اللَّهَ» أَيِ اللَّهُمَّ اغْفِرْ لِي،

الأذكار للنووي ص ٦٣٧ المكتبة الشاملة
٥٩٦- فصل في حكم: أستغفر الله:
٢٠٥٣- ومما يتعلَّق بالاستغفار ما جاء عن الرَّبيع بن خُثَيْم -رضي الله تعالى عنهُ- قال: لا يقُل أحدُكم: استغفرُ الله وأتوبُ إليه, فيكونُ ذنباً وكذباً إن لم يفعل، بل يقولُ: اللَّهُمَّ اغْفِرْ لي وتُب عليّ.
وهذا الذي قالهُ من قولهِ: اللَّهمّ اغفر لي وتب عليّ؛ حسنٌ. وأما كراهتهُ أستغفرُ الله، وتسميته كذباً؛ فلا نُوافق عليه؛ لأن معنى أستغفرُ الله: أطلبُ مغفرتهُ، وليس في هذا كذبٌ، ويكفي في ردّه حديثٌ ابن مسعودٍ المذكورُ قبله [برقم: ٢٠٥٤] .
٢٠٥٤- وعن الفُضيل -رضي الله تعالى عنهُ: استغفارٌ بلا إقلاع توبةُ الكذّابين.
٢٠٥٥- ويقاربهُ ما جاءَ عن رابعةَ العدويةِ -رضيَ اللهُ تعالى عنها- قالتْ: استغفارُنا يحتاجُ إلى استغفارٍ كثيرٍ.

إعانة الطالبين ج ٣ ص ٢٥٦ المكتبة الشاملة
(قوله: باستغفار ولده له) أي بأن يقول: أستغفر الله لوالدي، أو اللهم اغفر له.

حاشية البجيرمي على الخطيب ج ٣ ص ١١٧
وَكَتَبَ أَيْضًا عَلَى قَوْلِهِ وَالِاسْتِغْفَارُ أَيْ لِلْمُغْتَابِ حَجّ: كَأَنْ يَقُولَ أَسْتَغْفِرُ اللَّهَ لِفُلَانٍ، أَوْ اللَّهُمَّ اغْفِرْ لَهُ،

دليل الفالحين لطرق رياض الصالحين ج ٢ ص ٣٥٨ المكتبة الشاملة
(واستغفر ا) أي: سأله غفر الذنب بنحو قوله أستغفر الله أو اللهم اغفر لي

حاشية الشرواني ج ٥ ص ٢٥٥ المكتبة الشاملة
(قَوْلُهُ وَالِاسْتِغْفَارُ لَهُ) أَيْ لِلْمُغْتَابِ كَأَنْ يَقُولَ أَسْتَغْفِرُ اللَّهَ لِفُلَانٍ أَوْ اللَّهُمَّ اغْفِرْ لَهُ

LINK ASAL :


.
Back To Top