Bismillahirrohmaanirrohiim

5707. FASILITAS DARI ORANG YANG DIHUTANGI, APAKAH TERMASUK RIBA ?

PERTANYAAN :

Assalaamu'alaykum warohmatulloh. Yai, mohon penjelasan / maksud dari hadits ini. [Kinoy Kiyosi].

JAWABAN :

Wa'alaikumussalam. Larangan hadits di atas tidak sepenuhnya diharamkan, semua kembali kepada niat si pemberi hadiah. Jika si pemberi hutang tahu kalau itu murni hadiah, boleh-boleh saja menerima, hanya saja menolak lebih utama baginya karena khawatir ada unsur yang lain ( ini yang dimaksudkan wiro'i ).
Intinya, ada kemungkinan redaksi "karena itu riba, فإنه ربا" itu pendapat Abdulloh bin Salam, karena para fuqoha menetapkan hadiah seperti tersebut sebagai riba jika masuk pada syarat di awal. Dan yang wira'i tidak menerima hadiah (walaupun tidak masuk syarat). Wallohu a'lam. [Ibnu Achmad ElBoyani, Zénazél, Muh Jayus, YadiObay, Ahmad Junaidi ].

Ibarot :
عمدة القاري شرح صحيح البخاري
حدَّثنا سُلَيْمَانُ بنُ حَرْبٍ حدَّثنا شُعْبَةُ عنْ سَعِيدِ بنِ أبِي بُرْدَةَ عنْ أبِيهِ قَالَ أتَيْتُ المَدِينَةَ فلَقِيتُ عبْدَ الله بنَ سَلاَمٍ رَضِي الله تَعَالَى عَنهُ فَقَالَ ألاَ تَجيءُ فأُطْعِمَكَ سَوِيقاً وتَمْرَاً وتَدْخُلُ فِي بَيْتٍ ثُمَّ قالَ إنَّكَ بأرْضٍ الرِّبَا بِها فاشٍ إذَا كانَ لَكَ علَى رَجُلٍ حَقٌّ فأهْدَى إلَيْكَ حِمْلَ تِبْنٍ أوْ حِمْلَ شَعِيرٍ أوْ حِمْلَ قَتٍّ فَلاَ تَأخُذُهُ فإنَّهُ رِبَاً ولَمْ يَذْكُرِ النَّضْرُ وأبُو دَاوُدَ ووَهْبٌ عنْ شُعْبَةَ الْبَيْتَ. (الحَدِيث 4183 طرفه فِي: 2437) .
مطابقته للتَّرْجَمَة من وَجْهَيْن: أَحدهمَا: من حَيْثُ إِنَّه علم مِنْهُ أَن النَّبِي صلى الله عَلَيْهِ وَسلم، دخل فِي بَيت عبد الله وَفِيه تَعْظِيم لَهُ. وَالْآخر: من حَيْثُ إِنَّه أَمر بترك قبُول هَدِيَّة الْمُسْتَقْرض، وَهَذَا من غَايَة الْوَرع، وَفِيه منقبة عَظِيمَة.
وَسَعِيد بن أبي بردة يروي عَن أَبِيه أبي بردة، بِضَم الْبَاء الْمُوَحدَة: عَامر بن أبي مُوسَى الْأَشْعَرِيّ قَاضِي الْكُوفَة مَاتَ سنة ثَلَاث وَمِائَة وَهُوَ ابْن نَيف وَثَمَانِينَ سنة.
قَوْله: (وَتدْخل فِي بَيت) ، التَّنْوِين فِيهِ للتعظيم أَي: بَيت عَظِيم مشرف بِدُخُول رَسُول الله، صلى الله عَلَيْهِ وَسلم، فِيهِ وَهُوَ أحد وَجْهي الْمُطَابقَة على مَا ذكرنَا. قَوْله: (بِأَرْض) أَي: أَرض الْعرَاق أَي: إِنَّك مُقيم بِأَرْض. قَوْله: (الرِّبَا بهَا فاشٍ) ، جملَة إسمية من الْمُبْتَدَأ وَالْخَبَر فِي مَحل الْجَرّ لِأَنَّهَا صفة لأرض، وَمعنى: فاشٍ ظَاهر وشاسع كثير من الفشو. قَوْله: (حمل تبن) ، بِكَسْر الْحَاء. قَوْله: (أَو) فِي الْمَوْضِعَيْنِ للتنويع. قَوْله: (قت) ، بِفَتْح الْقَاف وَتَشْديد التَّاء الْمُثَنَّاة من فَوق وَهُوَ نوع من علف الدَّوَابّ. قَوْله: (فَإِنَّهُ رَبًّا) أَي: فَإِن قبُول هَدِيَّة الْمُسْتَقْرض جَار مجْرى الرِّبَا من حَيْثُ إِنَّه زَائِد على مَا أَخذه من الْمُسْتَقْرض، وَيُمكن أَن يكون رَأْي عبد الله بن سَلام أَنه عِنْده حَقِيقَة الرِّبَا، وعَلى كل حَال الْوَرع والزهد وَالتَّقوى يَنْفِي ذَلِك. قَوْله: (وَلم يذكر النَّضر) ، بِفَتْح النُّون وَسُكُون الضَّاد الْمُعْجَمَة هُوَ ابْن شُمَيْل، وَأَشَارَ بِهَذَا إِلَى أَن النَّضر ابْن شُمَيْل وَأَبا دَاوُد سُلَيْمَان الطَّيَالِسِيّ ووهب بن جرير لما رووا الحَدِيث الْمَذْكُور عَن شُعْبَة لم يذكرُوا فِيهِ لفظ: (وَتدْخل فِي بَيت) .

 المصدر : صحيح البخاري الصفحة أو الرقم: 3814
 أَتَيْتُ المَدِينَةَ فَلَقِيتُ عَبْدَ اللَّهِ بنَ سَلَامٍ رَضِيَ اللَّهُ عنْه، فَقالَ: ألَا تَجِيءُ فَأُطْعِمَكَ سَوِيقًا وتَمْرًا، وتَدْخُلَ في بَيْتٍ، ثُمَّ قالَ: إنَّكَ بأَرْضٍ الرِّبَا بهَا فَاشٍ، إذَا كانَ لكَ علَى رَجُلٍ حَقٌّ، فأهْدَى إلَيْكَ حِمْلَ تِبْنٍ، أوْ حِمْلَ شَعِيرٍ، أوْ حِمْلَ قَتٍّ، فلا تَأْخُذْهُ فإنَّه رِبًا، ولَمْ يَذْكُرِ النَّضْرُ، وأَبُو دَاوُدَ، ووَهْبٌ، عن شُعْبَةَ البَيْتَ
الراوي : أبو موسى الأشعري عبدالله بن قيس | المحدث : البخاري | خلاصة حكم المحدث : [صحيح]

(تحفة الباري بشرح صحيح البخاري جزء ٤ص ٢٤٢)
(فاش) أي ظاهر كثير (اذا كان لك على رجل حق) الخ يؤخذ من مطابقة الحديث للترجمة وقوله:فإنه ربا لعله رأي عبد الله بن سلام وإلا فالفقهاء على أنه إنما يكون ربا إذا شرطه نعم الورع تركه 

[الأنصاري، زكريا، منحة الباري بشرح صحيح البخاري، ١١٨/٧]
(فاش) أي: ظاهر كثير. (إذا كان لك على رجل حق) إلى آخره يؤخذ منه مطابقة الحديث للترجمة. وقوله: (فإنه ربا) أي: لعله رأي عبد الله بن سلام، وإلا فالفقهاء على أنه إنما يكون ربًا إذا شرطه، نعم الورع تركه.

LINK ASAL :
www.fb.com/groups/piss.ktb/2576428245713301


.
Back To Top