Bismillahirrohmaanirrohiim

5368. HUKUM TAKBIR ZAWAID (TAMBAHAN) DALAM SHOLAT ‘IED

PERTANYAAN :

Assalamu ‘alaikum. Mohon penjelasannya para kiyai,ustadz, kejadian kemarin pada sholat hari  raya 'id seorang imam pada rakaat kedua tidak membaca Takbir seperti biasanya mungkin karena lupa, tapi sebelum salam beliau sujud sahwi. PERTAYAAN:
A. Apakah membaca takbir pada sholat 'id itu termsuk sunnah Ab'ad sehingga ketika lupa di ganti dengan sujud sahwi?
B. Bagaimana status sholat hari raya yang di kerjakan tersebut? [Ibnu Bayyin].

JAWABAN :

Wa’alaikum salam. Takbir  yang tujuh/lima dalam shalat ied hukumnya hanya sunnah hai'at, bukan sunnah ab'ad apalagi fardu, karnanya jika ditinggalkan dengan sengaja atau lupa tidak membatalkan shalat, hanya saja makruh. Dan ketika menemukan imam pada takbir yang ketiga maka setelah imam membaca fatihah makmum tidak usah melengkapi takbirnya. Wallahu a’lam. [Mujawib : Ust.Dul II, Ust.Aby Ubaidillah Althof] @santrialit

Referensi :

تحفة المحتاج : (43/3)
(ولسن) أي هذه السبع والخمس (فرضا) فلا تبطل الصلاة بتركها (ولا بعضا) فلا يسجد لتركها بل هي كبقية هيئات الصلاة ويكره تركها،
نهاية المحتاج : (390/2)
(ولسن)  أي التكبيرات المذكورات (فرضا ولا بعضا) وإنما هي هيئات كالتعوذ ودعاء  الافتتاح فلا يسجد لتركهن عمدا كان، أو سهوا وإن كان الترك لكلهن، أو بعضهن  مكروها،
تحفة المحتاج : (44/3)
(ولو  نسيها) أو تعمد تركها كما علم بأولى (وشرع) في التعوذ لم تفت أو (في  القراءة) ولو لبعض البسملة أو شرع إمامه ولم يتمها هو (فاتت) لفوات محلها  فلا يتداركها
بجيرمي على الخطيب : (220/2)
وقوله: " لم يتداركها " أي لا في الأولى ولا في الثانية إن كان الفائت من الأولى،
الغرر البهية : (53/2)
(قوله:  ولو قرأ إلخ.) عبارة الروض، وشرحه إذا نسي المصلي يعني ترك التكبير  المذكور، ولو عمدا، أو جهلا لمحله، فقرأ الفاتحة، أو شيئا منها، أو قرأ  الإمام ذلك قبل أن يتم هو، أو المأموم التكبير لم يعد إليه التارك في  الأولى، ولم يتمه الإمام، أو المأموم في الثانية. اهـ.

- I’anatu al Tholibin :

(تنبيه)  سئل ابن حجر رضي الله عنه عن صلاة التسبيح، هل هي من النوافل المطلقة ؟ أو  من المقيدة باليوم أو الجمعة أو الشهر أو السنة أو العمر ؟ وإذا قلتم أنها  من النوافل المقيدة، هل يكون قضاؤها مستحبا وتكرارها في اليوم أو
الليلة  غير مستحب أم لا ؟ وإذا قلتم أنها من النوافل المطلقة، هل يكون قضاؤها غير  مستحب وتكرارها في اليوم والليلة مستحب أم لا ؟ وهل التسبيح فرض أو بعض أو  هيئة ؟.
فأجاب رضي الله عنه: الذي يظهر من كلامهم أنها من النفل المطلق، فتحرم في وقت الكراهة.
ووجه  كونها من المطلق أنه الذي لا يتقيد بوقت ولا سبب، وهذه كذلك، لندبها كل  وقت من ليل أو نهار - كما صرحوا به - ما عدا وقت الكراهة لحرمتها فيه.
كما  تقرر وعلم من كونها مطلقة أنها لا تقضى، لانها ليس لها وقت محدود حتى  يتصور خروجها عنه وتفعل خارجه، وأنه يسن تكرارها ولو مرات متعددة في ساعة  واحدة
Fokus :
والتسبيحات فيها هيئة كتكبيرات العيدين، بل أولى، فلا يسجد لترك شئ منها
---
وأما  غير الأبعاض من السنن فلا يسجد لتركها هذا هو الصحيح المشهور المعروف ولنا  قول قديم شاذ أنه يسجد لترك كل مسنون ذكرا كان أم عملا ووجهه أن من نسي  التسبيح في الركوع والسجود

LINK ASAL :

www.fb.com/groups/piss.ktb/1631493350206800/
.

PALING DIMINATI

Back To Top