PERTANYAAN :

Assalaamu'alaikum. Para mujawwib di PISS-KTB yang semoga dirahmati Allah selalu. Saya ada pertanyaan tentang masbuq : Batasan paling akhir dari shalat jama'ah yang bisa diikuti dengan Masbuq itu saat apa ? Apakah boleh masbuq ketika Imam sudah duduk tawaruk (tahiyyat akhir) ? Lantas kalaupun boleh, berapa raka'at yang mesti dikerjakan setelah itu ? Contoh saja jika masbuqnya di dalam shalat maghrib saat Imam sudah tawarruk, Itu gimana? Demikian pertanyaan dari saya mohon jawabannya Syukron Katsir Wassalaam. [Si Ijal].

JAWABAN :

Wa'alaikumsalam warohmatullohi wabarokaatuh, jika dalam contoh yang anda bawakan, setelah salam lanjutkan tetap tiga roka'at, dan kesimpulan dari ketiga pertanyaan adalah :
1. Sekiranya imam belum mengucapkan MIM dari "'ALAIKUM" saat uluk salam pertama (Assalamu 'alaikum)
2. Boleh
3. Tetap 3 rokaat. Wallohu a'lam. [Mujaawib : Santrialit, Ust Am Penazam, Ust Wong Cilik].

- Al-bujairomi 'alal khothib :

وله : ( وتدرك فضيلة الجماعة ) أي وإن كان الإمام معيدا ، وأما قولهم : ويسن للمفترض أن لا يقتدي بالمتنفل للخروج من خلاف أبي حنيفة فمحله في النفل المحض ، أما المعادة فلا لأنه قد اختلف في فرضيتها كما ذكره م ر في الفتاوى .
وإدراك الجماعة على أربعة أنواع : إدراك فضيلة الجماعة وإدراك الجمعة وإدراك الركعة وإدراك فضيلة التحرم ، وقد أخذ في بيانها فقال : وتدرك إلخ قوله : ( في غير الجمعة إلخ ) قال شيخنا : لا يخفى أن هذا القيد ومفهومه المذكور بعده وهو قوله : أما الجمعة إلخ غير مستقيم لأن الكلام في إدراك الجماعة وإن لم تدرك الجمعة فتأمل .
اللهم إلا أن يقال إنما قيد في الجمعة بالركعة لأنها لا تحصل الجماعة المعتبرة لصحتها إلا بركعة فتأمل ا هـ برماوي على ابن قاسم قوله : ( ما لم يسلم الإمام ) أي ما لم يشرع في السلام وإلا انعقدت فرادى على المعتمد م د . 

- Fathul mu'in :

للمصلي (ما لم يسلم إمام) أي لم ينطق بميم عليكم في التسليمة الاولى

- I'anah Al tholibin :

في التسليمة الاولى، وإن لم يقعد معه بأن سلم عقب تحرمه لادراكه ركنا معه، فيحصل له جميع ثوابها وفضلها، لكنه دون فضل من أدركها كلها. ومن أدرك جزءا من أولها، ثم فارق بعذر أو خرج الامام بنحو حدث، حصل له فضل الجماعة. أما الجمعة، فلا تدرك إلا بركعة - كما يأتي - ويسن لجمع حضروا والامام قد فرغ من الركوع الاخير أن يصبروا إلى أن يسلم ثم يحرموا - ما لم يضق الوقت -.

(قوله: أي لم ينطق بميم عليكم) تفسير مراد لما قبله، وهذا هو ما جرى عليه شيخه ابن حجر، واعتمد م ر - تبعا لوالده - أن المراد ما لم يشرع الإمام في التسليمة الأولى، فعلى الأول: إذا شرع في التحرم بعد شروع الإمام في السلام وأتمه قبل النطق بالميم، صح اقتداؤه وأدرك الفضيلة. وعلى الثاني: تنعقد فرادى، وقيل: لا تنعقد أصلا. 

- Fathul wahhab :

ﻭ) ﺗﺪﺭﻙ ﻓﻀﻴﻠﺔ (ﺟﻤﺎﻋﺔ ﻣﺎ ﻟﻢ ﻳﺴﻠﻢ) ﺃﻱ ﺍﻻﻣﺎﻡ ﺍﻟﺘﺴﻠﻴﻤﺔ ﺍﻻﻭﻟﻰ، ﻭﺇﻥ ﻟﻢ ﻳﻘﻌﺪ ﻣﻌﻪ ﺑﺄﻥ ﺳﻠﻢ ﻋﻘﺐ ﺗﺤﺮﻣﻪ ﻻﺩﺭﺍﻛﻪ ﺭﻛﻨﺎ ﻣﻌﻪ . ﻟﻜﻦ ﺩﻭﻥ ﻓﻀﻴﻠﺔ ﻣﻦ ﺃﺩﺭﻛﻬﺎ ﻣﻦ ﺃﻭﻟﻬﺎ ﻭﻣﻘﺘﻀﻰ ﺫﻟﻚ ﺇﺩﺭﺍﻙ ﻓﻀﻴﻠﺘﻬﺎ ﻭﺇﻥ ﻓﺎﺭﻗﻪ ﻭﻫﻮ ﻛﺬﻟﻚ ﺇﻥ ﻓﺎﺭﻗﻪ ﺑﻌﺬﺭ ( ﻭﺳﻦ ﺗﺨﻔﻴﻒ ﺇﻣﺎﻡ) ﺍﻟﺼﻼﺓ ﺑﺄﻥ ﻻ ﻳﻘﺘﺼﺮ ﻋﻠﻰ ﺍﻻﻗﻞ ﻭﻻ ﻳﺴﺘﻮﻓﻰ ﺍﻻﻛﻤﻞ ﺍﻟﻤﺴﺘﺤﺐ ﻟﻠﻤﻨﻔﺮﺩ

LINK ASAL :
 
Top