PERTANYAAN :

> Kang Mas Imron
Assalamualaikum..Kang.. Mbak.. Yai.. Gus.. Bu nyai.. Numpang lewat sxalian tanya heheheheCeritanya gini.. Katakan bang jono adalah konglomerat di desanya.. Saking kaya a tidak tanggung" hampir setiap tahun melakukan ibadah haji dan umroh. sampai anak a yg masih dibawah umur pun diajaknya berangkat ke tanah suci makkah. Dilain sisi masih banyak warga disekitar bang jono yg masih membutuhkan uluran tangan para dermawan.. Mengingat kondisi ekonomi a masih tergolong kelas rendah ke bawah.Pertanyaan :
1. Berdasarkan deskripsi di atas bagaimanakah hukum melaksanakan haji bagi bang jono ?
2. Bagaimanakah hukum mendaftarkan haji anak kecil yg blum aqil baligh, mengingat kuota haji di indonesia dibatasi, sehingga orang yg sudah aqil baligh dan nampu nenjadi tertunda hajinya karena kuota a habis diambil sama anak kecil tadi ? Mohon bantuannya. Hehehehe

JAWABAN :

> Masaji Antoro
Kewajiban haji dan umrah sepanjang umur seseorang itu hanya sekali, bila sudah sekali melaksanakan keduanya hukumnya bisa fardhu kifayah bisa sunah (lihat keterangan ibarah). Sementara itu menolong orang lain bisa fardhu ain, fardhu kifaayah bisa juga sunah. Bila haji yang bukan wajib dan membantu orang lain diatas sama-sama fardhu kifayah atau sama-sama sunah mengenai mana yang lebih utama ada dua pendapat :
1. Lebih utama naik haji
2. Lebih utama membantu orang lain

DASAR PENGAMBILAN HUKUM

ويجبان أيضا وجوبا كفائيا كل سنة لإحياء الكعبة المشرفة على الأحرار البالغين…… ويسنان من الأرقاء والصبيان والمجانين 

Keduanya juga wajib dilakukan kifaayah dilakukan setiap tahun bagi orang-orang merdeka, baligh agar dapat menghidupkan ka’bah yang mulia…. Dan keduanya sunah bagi hamba sahaya, anak-anak dan orang gila. [ I’aanah at-Thoolibiin II/280 ].

)ومن اعظم الطاعات ( ومن ثم وجهوا قول الشافعي رضي الله عنه الاشتغال بالعلم افضل من صلاة النافلة بان الاشتغال بالعلم فرض كفاية وهو افضل من النفل وياءتي علي ما ذكرته بناء علي ان فرض الصدقة افضل من فرض الحج ونفلها افضل من نفله وهو ما يدل عليه كثير من العبارات فيما فهم منها كلام العمادي في زيادته من ان حج التطوع افضل من صدقة التطوع 

Dan diantara amal-amal ketaatan yang paling besar dan ini sesuai dengan pernyataan Imam Syafi’I ra. adalah Belajar ilmu agama itu lebih utama dibandingkan shalat sunah karena belajar ilmu itu fardu kifaayah dan lebih utama ketimbang perkara sunah, Kewajiban bersedekah itu lebih utama ketimbang kewajiban haji dan sedekah sunah itu lebih utama ketimbang haji sunah. Menurut al’Ibaadi bahwa orang yang berhaji dengan haji sunah itu lebih utama ketimbang sedekah sunah. [ Iidhooh fi Muhyi as-Sunnah li Ibni Hajar alHaitamy Hal. 5 ].

وتقدم في باب صلاة النفل عن القاضي حسين أنه أفضل العبادات لاشتماله على المال والبدن وقال الحليمي الحج يجمع معاني العبادات كلها فمن حج فكأنما صام وصلى واعتكف وزكى ورابط في سبيل الله وغزا وبين ذلك ولأنا دعينا إليه ونحن في أصلاب الآباء كالإيمان الذي هو أفضل العبادات 

Sebagaimana telah dijelaskan dalam bab shalat sunah yang dikutip dari alQaadi alHusain bahwa haji sunah itu adalah ibadah yang paling afdhal karena mencakup harta dan badan. Alhulaimy berpendapat, haji itu menghimpun seluruh pengertian ibadah, maka orang yang berhaji ia seakan-akan sekaligus melaksanakan shalat, puasa, I’tikaf zakat dan berjuang dijalan Allah. [ Mugni alMuhtaaj I/460 ].

( وقوله خلافا للقاضي ) أي فإنه قال إن الحج أفضل منها أي ومن غيرها من سائر العبادات أي لاشتماله على المال والبدن ولأنا دعينا إليه ونحن في الأصلاب كما أخذ علينا العهد بالإيمان حينئذ ولأن الحج يجمع معاني العبادات كلها فمن حج فكأنما صام وصلى واعتكف وزكى ورابط في سبيل الله وغزا كما قاله الحليمي قال العلامة عبد الرؤوف والظاهر أن قول القاضي هو أفضل مفروض في غير العلم 

Sebagaimana telah dijelaskan dalam bab shalat sunah yang dikutip dari alQaadi alHusain bahwa haji sunah itu adalah ibadah yang paling afdhal karena mencakup harta dan badan. Alhulaimy berpendapat, haji itu menghimpun seluruh pengertian ibadah, maka orang yang berhaji ia seakan-akan sekaligus melaksanakan shalat, puasa, I’tikaf zakat dan berjuang dijalan Allah. Menurut al-‘allaamah Abdurrauf al-munaawy, yang jelas bahwa pendapat alQaadi alHusain tersebut selain yang terkait dengan masalah ilmu. [ I’aanah at-Thoolibiin II/277 ].

Jawaban saya diatas dengan melihat dan menimbang kadar antara ibadah haji dan amal sosialnya, bila hajinya sunnah, kemudian amal sosialnya wajib maka dipilih amal sosialnya, bila amal sosialnya sunah tapi hajinya fardhu kifaayah tentu dipilih ibadah hajinya dan seterusnya sesuai urutan keutamaannya dalam ibarah-ibarah diatas.... Wallaahu A'lamu Bis showaab.......


> Ghufron Bkl 
Haji berkali-kali tetap sunnah. Tidak bisa makruh apalagi haram. Akan tetapi menurut Imam Ibnu Hajar lebih utama mensedekahkan biaya ongkos hajinya yang berkali-kali

Adapun perintah secara khusus melaksanakan haji berulang-ulang diantaranya adalah hadits :

مَنْ حَجَّ حَجَّةً أَدَّى فَرْضَهُ , وَمَنْ حَجَّ ثَانِيَةً دَايَنَ رَبَّهُ , وَمَنْ حَجَّ ثَلَاثَ حِجَجٍ حَرَّمَ اللَّهُ شَعْرَهُ وَبَشَرَهُ عَلَى النَّارِ. رواه البيهقي.

Dan Menurut Syekh Mutawalli As-sya’rowi menyatakan bahwa kesunnahan menlaksanakan haji berulang-ulang tercakup dalam kandungan ayat alqur’an.

Refrensi :

4 شرح بلوغ المرام للشيخ عطية محمد سالم - (163 / 11)أخيراً: يأتي المؤلف رحمه الله ببيان ما يلتبس على الناس، لأن الحج يأتي كل سنة، ورمضان يأتي كل سنة، والصوم في رمضان كلما جاء رمضان واجب، فهل كلما جاء الحج وجب على المستطيع؟ فخطب النبي صلى الله عليه وسلم وقال: ( إن الله كتب عليكم الحج ) (كتب) بمعنى: ألزم، وهي صيغة تكليف مؤكدة، وتأتي في الأمور الهامة: { كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ } [البقرة:178]، { كُتِبَ عَلَيْكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ إِنْ تَرَكَ خَيْرًا الْوَصِيَّةُ } [البقرة:180]، { كُتِبَ عَلَيْكُمُ الصِّيَامُ } [البقرة:183].(إن الله كتب الحج) أي: أوجبه بكتابه، وجاء في الكتاب الكريم: { وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ } [آل عمران:97] فقام : الأقرع بن حابس -وهو سيد في قومه- وقال: (يا رسول الله! كتب الله علينا الحج، والحج يأتي كل سنة، أفي كل سنة نحج؟) أي: يكون التكرار بتكرار موجبه كما في رمضان؟ فرمضان جاء فيه: { شَهْرُ رَمَضَانَ الَّذِي أُنزِلَ فِيهِ الْقُرْآنُ هُدًى لِلنَّاسِ وَبَيِّنَاتٍ مِنَ الْهُدَى وَالْفُرْقَانِ فَمَنْ شَهِدَ مِنْكُمُ الشَّهْرَ فَلْيَصُمْهُ } [البقرة:185]، فكان إلزاماً لكل من شهد الشهر بأن يصومه، ولكن هنا قال: { مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلًا } [آل عمران:97]. فكان جواب النبي صلى الله عليه وسلم: (لو قلت: نعم، لوجبت، ولم تستطيعوا) وفي بعض الروايات: ( دعوني ما تركتكم، إذا أمرتكم بأمر فأتوا منه ما استطعتم، وإذا نهيتكم عن شيء فاجتنبوه ).ثم بين صلى الله عليه وسلم أن الحج في العمر مرة واحدة، وما زاد عن المرة فتطوع، ومتى يكون؟ لم يحدد، فإذا كرر الحج كل سنة ، فهو طيب.استحباب تكرار الحجوقال بعض العلماء: تكرار الحج أفضل من التصدق بنفقته؛ لأن فيه منافع كثيرة؛ ولكن جاء هناك تحديد في قوله صلى الله عليه وسلم كما في الحديث القدسي: ( لا يحل -أو لا يحق- لعبد عافيته في بدنه، وأوسعت له في رزقه، أن يهجر البيت فوق الخمس )، إنسان مستطيع وثري، والطريق آمن، فما ينبغي أن يهجر البيت أكثر من خمس سنوات، والرسول صلى الله عليه وسلم سماه هجراً: (أن يهجر البيت) فإذا كان يستطيع لأقل من الخمس فهو المطلوب، وإن وفاها إلى الخمس فلا ينبغي أن يتجاوزها، وهكذا الحج في العمر مرة، والنافلة لا حد لها، ولا ينبغي لمستطيع أن يجاوز الخمس سنوات، وكيف وقد جاء عنه صلى الله عليه وسلم: ( من أراد خيري الدنيا والآخرة فليؤمنّ هذا البيت )، من أراد أن يوسع الله في رزقه فليؤمن هذا البيت، ففي الحج فوائد كثيرة (2)

4 ايضاح محى السنة لابن حجرالهيتي ص:5ونصه: ( قوله ومن اعظم الطباعات ) }ومن ثن وجهوقول الشافعى رضى الله عنه الاشتغا ل بالعلم افضل من الصلاةالنافلةلانالاشتغا ل بالعلن فرض كفاية وهوافضل من النفل ويتى على ما ذكرتهبناءعلى ان فرض الصدقة افضل من فرض الحج ونفلهاافضل من نفله وهو مايدل عليه كثيرمن العبارت فيما فهم منها كلام العبادى فى زيا دته من ان حج التطوع افضلمن صدقة التطوع,وفى حديث عبداالرزاق ان عائشةرضى الله عنها سئلت رسول لله صلى الله عليه وسلم :المواف سبع لالغوفيه بفضل عتق رقبة,وقضيته ان الحج افضل من العتق, وعليه فيكون افضل من الصدقة, اذا العتق افضل انواعها.4 رحمة الامةواتموا الحج والعمرة لله قيل حكمة الاتيان بهما لله انهم كانوا يقصدون معهما التجارة الى قوله........ فان قصدها مع الحج صح حجه واما ثوابه فينظر فيه للباعث ان غلب الباعث الاخروي اثبت بقدرهوالا فلا يثاب اصلا على المعتمد ويجب عليه ان يقصد بالحج وجه الله والا فلا ثواب له الى قوله....ومن حج بمال مغصوب اجزاه الحج وان كان عاصيا باالغصب وقال احمد لا يجزؤه

4 إحياء علوم الدين ج3/ص229-231 ط/دار الفكربيان ترك الطاعات خوفاً من الرياء ودخول الآفات:اعلم أن من الناس من يترك العمل خوفاً من أن يكون مرائياً به وذلك غلط وموافقة للشيطان، بل الحق فيما يترك من الأعمال وما لا يترك لخوف الآفات ما نذكره، وهو أن الطاعات تنقسم إلى: ما لا لذة في عينه؛ كالصلاة والصوم والحج والغزو فإنها مقاساة ومجاهدات، إنما تصير لذيذة من حيث إنها توصل إلى حمد الناس، وحمد الناس لذيذ، وذلك عند اطلاع الناس عليه. وإلى ما هو لذيذ؛ وهو أكثر ما لا يقتصر على البدن، بل يتعلق بالخلق كالخلافة والقضاء والولايات والحسبة وإمامة الصلاة والتذكير والتدريس وإنفاق المال على الخلق، وغير ذلك مما تعظم الآفة فيه لتعلقه بالخلق ولما فيه من اللذة.القسم الأوّل: الطاعات اللازمة للبدن ـ التي لا تتعلق بالغير ولا لذة في عينها ـ كالصوم والصلاة والحج، فخطرات الرياء فيها ثلاث:إحداها: ما يدخل قبل العمل فيبعث على الابتداء لرؤية الناس وليس معه باعث الدين، فهذا مما ينبغي أن يترك لأنه معصية لا طاعة فيه، فإنه تدرّع بصورة الطاعة إلى طلب المنزلة، فإن قدر الإنسان على أن يدفع عن نفسه باعث الرياء ويقول لها: ألا تستحيـين من مولاك ولا تسخين بالعمل لأجله وتسخين بالعمل لأجل عباده؟ حتى يندفع باعث الرياء وتسخو النفس بالعمل لله عقوبة للنفس على خاطر الرياء وكفارة له فليشتغل بالعمل.


4 حاشية البجيرمي على الخطيب ج 3 ص 179 – 180فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَنْ يَطَّوَّفَ بِهِمَا وَمَنْ تَطَوَّعَ خَيْرًا فَإِنَّ اللَّهَ شَاكِرٌ عَلِيمٌ. البقرة 158.وَأَمَّا حَدِيثُ الْبَيْهَقِيّ الْآمِرُ بِالْحَجِّ فِي كُلِّ خَمْسَةِ أَعْوَامٍ فَمَحْمُولٌ عَلَى النَّدْبِ لِقَوْلِهِ صلى الله عليه وسلم { مَنْ حَجَّ حَجَّةً أَدَّى فَرْضَهُ , وَمَنْ حَجَّ ثَانِيَةً دَايَنَ رَبَّهُ , وَمَنْ حَجَّ ثَلَاثَ حِجَجٍ حَرَّمَ اللَّهُ شَعْرَهُ وَبَشَرَهُ عَلَى النَّارِ } . وَقَدْ يَجِبُ أَكْثَرُ مِنْ مَرَّةٍ لِعَارِضٍ كَنَذْرٍ وَقَضَاءٍ عِنْدَ إفْسَادِ التَّطَوُّعِ وَالْعُمْرَةِ فَرْضٌ فِي الْأَظْهَرِ لقوله تعالى { وَأَتِمُّوا الْحَجَّ وَالْعُمْرَةَ لِلَّهِ } أَيْ ائْتُوا بِهِمَا تَامِّينَ . { وَعَنْ عَائِشَةَ رضي الله تعالى عنها أَنَّهَا قَالَتْ : يَا رَسُولَ اللَّهِ هَلْ عَلَى النِّسَاءِ جِهَادٌ ؟ قَالَ : نَعَمْ جِهَادٌ لَا قِتَالَ فِيهِ , الْحَجُّ وَالْعُمْرَةُ } وَأَمَّا خَبَرُ التِّرْمِذِيِّ { عَنْ جَابِرٍ : سَأَلَ النَّبِيَّ صلى الله عليه وسلم عَنْ الْعُمْرَةِ أَوَاجِبَةٌ هِيَ ؟ قَالَ : لَا وَأَنْ تَعْتَمِرَ خَيْرٌ } قَالَ فِي الْمَجْمُوعِ : اتَّفَقَ الْحُفَّاظُ عَلَى ضَعْفِهِ وَلَا تَجِبُ فِي الْعُمْرِ إلَّا مَرَّةً .


4 اضواء البيان ج5 ص510وَقَدْ اتَّفَقَ الْعُلَمَاءُ عَلَى أَنَّ الْحَجَّ فَرْضُ عَيْنٍ عَلَى كُلِّ مُكَلَّفٍ حُرٍّ مُسْلِمٍ مُسْتَطِيعٍ مَرَّةً فِي الْعُمُرِ إلا مَنْ شَذَّ فَقَالَ: إنَّهُ يَجِبُ عَلَى كُلِّ خَمْسَةِ أَعْوَامٍ مَرَّةً، وَمُتَعَلَّقُهُ مَا رُوِيَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ {عَلَى كُلِّ مُسْلِمٍ فِي كُلِّ خَمْسَةِ أَعْوَامٍ أَنْ يَأْتِيَ بَيْتَ اللَّهِ الْحَرَامَ} حَكَاهُ ابْنُ الْعَرَبِيِّ وَقَالَ: قُلْنَا رِوَايَةُ هَذَا الْحَدِيثِ حَرَامٌ فَكَيْفَ إثْبَاتُ حُكْمٍ بِهِ انْتَهَى كَلامُهُ. وَالْحَدِيثُ الَّذِي أَشَارَ إلَيْهِ قَدْ رَوَيْنَاهُ مِنْ طَرِيقِ الْحَسَنِ بْنِ عَرَفَةَ وَغَيْرِهِ: حَدَّثَنَا خَلَفُ بْنُ خَلِيفَةَ حَدَّثَنَا الْعَلاءُ بْنُ الْمُسَيِّبِ عَنْ أَبِيهِ عَنْ أَبِي سَعِيدٍ الْخُدْرِيِّ قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ {إنَّ عَبْدًا وَسَّعْت لَهُ الرِّزْقَ وَصَحَحْت لَهُ جِسْمَهُ لَمْ يَفْدِ إلَيَّ فِي كُلِّ خَمْسَةِ أَعْوَامٍ مَرَّةً وَاَللَّهِ لَمَحْرُومٌ} خَلَفُ بْنُ خَلِيفَةَ ضَعِيفٌ وَالْمُسَيِّبُ كَثِيرُ الْغَلَطِ

4 تفسير الشعراوي – (ج 1 / ص 399)(يطوّف بهما) اي يمشي بينهما عدّة مرّات من بداية الى نهاية . وهكذا نجد أن السعي بين الصفا والمروة هو جزء من شعائر الحج والعمرة . ونجد ان الفرضية في الحج والعمرة أساسية , والتطوّع بتكرار الحج والعمرة هوخير . (ومن تطوّع خيرا فانّ الله شاكر عليم) وهذا القول يقتضي ان نفهم أن الشاكر أصابته نعمة من المشكور , فما الذي أصاب الحق هنا من تكرار الحج ؟ ان المؤمن عندما يؤدي ما افترضه الله عليه فهو يؤدي الفرض , ولكن عندما يزيد بالتطوع حبا في النسك ذاته فهذه زيادة يشكره الله عليها , اذن فالشكر من الله عز وجل يفيد ان نعمة ستجيء , والحق سبحانه وتعالى حين يفترض على عبدا كذا من الفروض يلتزم العبد بذلك , فاذا زاد العبد من جنس ما افترضه الله عليه , فقد دل ذلك على حبه وعشقه للتكليف من الله , واذا ما أحب وعشق التكليف من الله بدون ان يطلبه الله منه ويلزمه به بل حببه اليه , فهو يستحق أن يشكره الله عليه , وشكر الله للعبد هو عطاء بلا نهاية .


LINK ASAL :
https://www.facebook.com/groups/piss.ktb/permalink/908671112489031/
https://www.facebook.com/notes/pustaka-ilmu-sunni-salafiyah-ktb-piss-ktb/3790-hukum-haji-berkali-kali-berulang-ulang/913579798664829
 
Top