PERTANYAAN :

Seputih Awan
Assalamu'alaikum.. Mau tanya,misal.. Kemarin2 sya adzan, setelah selesai kalimat adzan "asyhadu alla ilaHaillallaH(yg pertama)".. Tiba2 pengeras suaranya mati.. Lalu sya benerin dulu itu amplinya,dan beberapa saat hidup lagi.. Lalu sya lanjutkan lagi adzannya meneruskan kalimat (yg pertama)diatas..
"asyhadu alla ilaa HaillallaH(yg kedua)..

Pertanyaan:
1.apakah saya salah karena adzannya di selang sebentar untuk memperbaiki pengeras suara yg mati tersebut..?
2.Dan apakah perbuatan saya di atas itu(memperbaiki pengeras suaranya dulu lalu melanjutkan adzannya) termasuk memutuskan kalimat adzan..?
Cuma sebentar ci, mungkin cuma setengah menit atau lebih sya perbaiki pengeras suaranya.
Terimakasih.. Atas penjelasannya..

JAWABAN :

1. Abdullah Afif
Dalam Kitab al Mausu'ah al Fiqhiyyah al Kuwaitiyyah 2/365:
والفصل بين كلمات الأذان بأي شيء كسكوت أو نوم أو كلام أو إغماء أو غيره ، إن كان يسيرا فلا يبطل الأذان ويبني على ما مضى ، وهذا عند الحنفية والمالكية والحنابلة ، أما عند الشافعية فيسن استئناف الأذان في غير السكوت والكلام

2. Ria Baim Ndj
ummi@ ibarot ini nyambung ga' ama pertanyaannya...
وينبغي أن يؤذن ويقيم قائما مستقبل القبلة فلو تركهما مع القدرة صح أذانه وإقامته على الأصح لكن يكره إلا إذا كان مسافرا فلا بأس بأذانه راكبا وأذان المضطجع كالقاعد إلا أنه أشد كراهة ولا يقطع الأذان بكلام ولا غيره فلو سلم عليه إنسان أو عطس لم يجبه حتى يفرغ فإن أجابه أو تكلم لمصلحة لم يكره وكان تاركا للمستحب نعم لو رأى أعمى يخاف وقوعه في بئر ونحوه وجب إنذاره ويستحب أن يكون المؤذن متطهرا فإن أذن وأقام وهو محدث أو جنب كره ويستحب أن يكون صيتا وحسن الصوت وأن يؤذن على موضع عال وشرط الأذان أن يكون المؤذن مسلما عاقلا ذكرا وهل الأذان أفضل من الإمامة أم لا فيه خلاف الصحيح عند الرافعي ونص عليه الشافعي أم الإمامة أفضل والأصح عند النووي قال وهو قول أكثر أصحابنا أن الأذان أفضل ونص الشافعي على كراهة الإمامة واعلم أن الأذان متعلق بنظر المؤذن لا يحتاج فيه إلى مراجعة الإمام وأما الإقامة فتتعلق بإذن الإمام والله أعلم

3. Mas Hamzah
ولا يقطع الأذان بكلام ولا غيره فلو سلم عليه إنسان أو عطس لم يجبه حتى يفرغ فإن أجابه أو تكلم لمصلحة لم يكره وكان تاركا للمستحب نعم لو رأى أعمى يخاف وقوعه في بئر ونحوه وجب إنذاره

dan tdk memutus azan dengan ucapan ataupun selain ucapan,
jk ada orang yg mengucapkan salam atau bersin maka tdk usah menjawabinya hingga selesai adzan
, jk menjawabinya atau berbicara utk kebaikan maka tdk makruh tetapi ini adalah meninggalkan yg disunnahkan
memang benar meninggalkan yg disunnahkan tetapi jika dia melihat ada orang buta yg di khawatirkan jatuh kedalam sumur atau yg semisalnya maka wajib utk memperingatkannya.

terjemah dari ibarot kang Ria Baim Ndj

=====================

والفصل بين كلمات الأذان بأي شيء كسكوت أو نوم أو كلام أو إغماء أو غيره ، إن كان يسيرا فلا يبطل الأذان ويبني على ما مضى ، وهذا عند الحنفية والمالكية والحنابلة ، أما عند الشافعية فيسن استئناف الأذان في غير السكوت والكلام

memisah antara kalimat2 adzan dengan sesuatu apapun misalnya diam, tidur, ucapan, ayan dan yg lainnya jika cuma sebentar maka tdk membatalkan adzan dan melanjutkan yg telah ditinggalkan, ini menurut hanafiah, malikiyah dan hanabilah.
adapun menurut syafi'iyah maka disunnahkan utk memulai adzan lagi , ini utk kasus selain diam dan ucapan.

terjemahan dari ibarot yai Abdullah Afif

4. Umam Zein
Nambahi sedikit

Kalau boleh saya simpulkan, ada beberapa perincian atas masalah ini.

Pada dasarnya hukum muwalah (berkesinambungan) pada adzan dan iqamah adalah wajib. Sedangkan bila adzannya karena suatu hal terputus maka ada secara garis besarnya ada pemilahan hukum:
- Bila dipisahkan oleh sesuatu yang singkat (walaupun disengaja) seperti tertidur, pingsan,terdiam ataupun ucapan yang singkat maka tidak berdampak madhorot pada adzan namun hukumnya makruh.
- Bila dipisahkan oleh ucapan singkat yang dilandasi mashlahat maka tidak berdampak madhorot pada adzan, tetap menyelisihi kesunahan namun hukumnya menjadi tidak makruh.
- Bila dipisahkan oleh sesuatu yang lama baik ucapan maupun perbuatan maka ada khilafiyah tentang batal atau tidaknya adzan.
- Bila dipisahkan oleh sesuatu yang sangat lama, yang sekira tidak pantas disebut sebagai lanjutan dari adzan, maka hukum adzannya jelas batal.

Sedangkan mengenai tolak ukur lama atau singkatnya pemisah adzan, serta konsep perbuatan mashlahat yang menjadikan adzan tidak makruh, maka saya tidak mendapati keterangan tekstualnya dalam literatur salaf. Hemat saya secara manhaji tolak ukur itu selayaknya dikembalikan pada ‘urf, dan konsep perbuatan bernilai mashlahat itu bisa diilhaqkan pada ta’bir ucapan bernilai maslahat.

Kesimpulannya, jeda pada adzan karena membetulkan speaker termasuk udzur fi’lu yasir lil mashlahat (perkerjaan singkat atas dasar mashlahat), adzannya tidak batal serta tidak terkena kemakruhan. Wallahu subhanahu wa ta’ala a’lam.

MOHON KOREKSINYA

وعباراتنا :
(و) تجب ( موالاته) وكذا الإقامة أي موالاة كلماتهما لأن تركها يخل بالإعلام ولا يضر يسير نوم أو إغماء أو ردة أو سكوت أو كلام ويسن أن يستأنف في غير الأخيرتين (وفي قول لا يضر كلام وسكوت طويلان) بين كلماتهما كغيرهما من الأذكار وقيل يضر كثير الكلام دون كثير السكوت . ومحل الخلاف إذا لم يفحش الطول فإن فحش قال في المجموع بحيث لا يسمى مع الأول أذانا أي في الأذان ولا إقامة في الإقامة جزما , فإن عطس بفتح الطاء المؤذن أو المقيم في أثناء ذلك سن له أن يحمد الله في نفسه وأن يؤخر رد السلام إذا سلم عليه غيره والتشميت إذا عطس غيره وحمد الله تعالى إلى الفراغ فيرد ويشمت حينئذ فإن رد أو شمت أو تكلم بمصلحة لم يكره وكان تاركا للسنة ولو رأى أعمى مثلا يخاف وقوعه في بئر وجب إنذاره.
الكتاب : مغني المحتاج ج1 ص137

وَ ( تَرْتِيبُهُ وَمُوَالَاتُهُ ) لِلِاتِّبَاعِ وَلِأَنَّ تَرْكَهُمَا يُوهِمُ اللَّعِبَ وَيُخِلُّ بِالْإِعْلَامِ وَلَا يَضُرُّ يَسِيرُ كَلَامٍ وَسُكُوتٍ وَنَوْمٍ وَإِغْمَاءٍ وَجُنُونٍ وَرِدَّةٍ وَإِنْ كُرِهَ ( وَفِي قَوْلِهِ لَا يَضُرُّ كَلَامٌ وَسُكُوتٌ طَوِيلَانِ ) كَسَائِرِ الْأَذْكَارِ ، وَالْكَلَامِ فِي طَوِيلٍ لَمْ يَفْحُشْ وَإِلَّا ضَرَّ جَزْمًا
الكتاب : تحفة المحتاج ج5 ص93

قوله : ( ولا يضر اليسير ) من الكلام والسكوت , وإن قصد بهما القطع لأنه لا يخل بالإعلام , وبذلك فارق الفاتحة .
الكتاب : حاشيتا قليوبي وعميرة ج1 ص147

ولو عطس سن له أن يحمد الله في نفسه وأن يؤخر رد السلام وتشميت العاطس إلى الفراغ وإن طال الفصل كما هو مقتضى كلامهم ووجهه أنه لما كان معذورا سومح له في التدارك مع طوله لعدم تقصيره بوجه فإن لم يؤخر ذلك للفراغ فخلاف السنة كالتكلم ولو لمصلحة
الكتاب: نهاية المحتاج ج1 ص412-411

قاعدة : ما تعتبر فيه الموالاة فالتخلل القاطع لها مضر و غالبها يرجع فيه إلى العرف و ربما كان مقدار أمن التخلل مغتفر في باب دون باب
الكتاب : الأشباه والنظائر للسيوطي ص408


LINK DISKUSI : 
 
Top