Bismillahirrohmaanirrohiim

2499. HUKUM MENYENTUH / MEMBAWA MUSHAF BAGI ANAK TAMYIZ TANPA KONDISI SUCI

PERTANYAAN :

Faried Santringgadure
Assalamu,alaikum...... mau tanya.... bolehkah seorang anak kecil (belum baligh tapi sudah tamyiz) memegang mushaf alqur'an..... sedang ia tidak dalam keadaan suci.. (tidak punya wudhu).. terimakasih..

JAWABAN :

> Abdur Rahman Assyafi'i
Anak yang sudah tamyiz boleh memegang quran meski dalam kondisi tidak suci dengan tujuan untuk dirosah / belajar, mengajarinya membaca dan hajat lainnya. Adapun bila belum tamyiz tidak boleh. Referensi :

و لا يمنع صبى مميز محدث و لو جنبا حمل و مس نحو مصحف لحاجة تعلمه و درسه و وسيلتهما كحمله للمكتب و الاتيان به للمعلم ليعلمه منه ويحرم تمكين غير المميز من نحو مصحف و لو بعض اية
اعانة الطالبين ١/٦٧

> Penjelajah Jiwa 
Pertanyaannya belum baligh bukan belum tamyiz, yang ku fahami belum baligh tapi sudah tamyiz : maka boleh kalau tuk belajar.
Haruma alaihi...wa hamlul mushafi wa massuhu illa lishshabiyyi liddirosati.[sullamuttaufiq].

> Timur Lenk 
Orang gila dan anak kecil yang belum tamyiz dicegah (dilarang) menyentuh mushaf, larangan ini hukumnya wajib atas walinya
At-Tibyan Imam Nawawi :

ويمنع المجنون والصبي الذي لا يميز من مس المصحف مخافة من انتهاك حرمته وهذا المنع واجب على الولي وغيره ممن رآه يتعرض لحمله

Bagi orang yang hadats haram menyentuh dan membawa mushaf.
At-Tibyan imam Nawawi :

[فصل] يحرم على المحدث مس المصحف وحمله سواء حمله بعلاقته أو بغيرها سواء مس نفس الكتابة أو الحواشي أو الجلد ويحرم مس الخريطة والغلاف والصندوق إذا كان فيهن المصحف هذا هو المذهب المختار وقيل لا تحرم هذه الثلاثة وهو ضعيف ولو كتب القرآن في لوح فحكمه حكم المصحف سواء قل المكتوب أو كثر حتى لو كان بعض آية كتب للدراسة حرم مس اللوح

Membaca alqur an tanpa menyentuh mushaf boleh bagi orang yng hadats kecil , kalau bagi orang yang hadats besar atau haidl atau nifas hukumnya haram.
Adzkar Nawawi :

فصل:أجمع العلماءُ على جواز الذكر بالقلب واللسان للمُحْدِث والجُنب والحائض والنفساء، وذلك في التسبيح والتهليل والتحميد والتكبير والصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم والدعاء وغير ذلك.ولكنَّ قراءة القرآن حرامٌ على الجُنب والحائض والنفساء، سواءٌ قرأ قليلاً أو كثيراً حتى بعض آية، ويجوز لهم إجراءُ القرآن على القلب من غير لفظ، وكذلك النَّظَرُ في المصحف، وإمرارُه على القلب.قال أصحابُنا: ويجوز للجُنب والحائض أن يقولا عند المصيبة: إنَّا لله وإنَّا إليه راجعون، وعند ركوب الدابة: سبحان الذي سخَّر لنا هذا وما كُنَّا له مُقرنين (1) ، وعند الدعاء: ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنةً وقنا عذاب النار، إذا لم يقصدا به القرآن، ولهما أن يقولا: بسم الله، والحمد لله، إذا لم يقصدا القرآن، سواءٌ قصدا الذكر أو لم يكن لهما قصد، ولا يأثمان إلا إذا قصدا القرآن، ويجوزُ لهما قراءةُ ما نُسخت تلاوته ك (الشيخ والشيخة إذا زنيا فارجموهما) .وأما إذا قالا لإِنسان: خذ الكتاب بقوّة، أو قالا: ادخلوها بسلام آمنين، ونحو ذلك، فإن قصدا غيرَ القرآن لم يحرم

LINK ASAL :
DOKUMEN FB :
.

PALING DIMINATI

Back To Top